.
.
.
.

سالم الدوسري.. زائر دائم لشباك منتخب أستراليا

نشر في: آخر تحديث:

يعول هيرفي رينارد مدرب المنتخب السعودي على الجناح سالم الدوسري في اللقاء الهام الذي سيجمعه بمنتخب أستراليا، إذ يعتبر الدوسري اللاعب الوحيد من القائمة الحالية التي استطاعت هز الشباك الأسترالية خارج الأرض.

ويلتقي المنتخب السعودي بمضيفه الأسترالي يوم الخميس ضمن المرحلة الخامسة من تصفيات التأهل إلى كأس العالم 2022، إذ لم يسبق للمنتخب الملقب بـ"الأخضر" أن حقق انتصاراً على أستراليا في أرض الأخيرة طوال تاريخه.

وبقي 3 لاعبين من التشكيلة التي سافرت مع الهولندي بيرت فان مارفيك صيف 2017 لمواجهة أستراليا في أديلايد وهم سلمان الفرج ومحمد البريك وسالم الدوسري الذي سبق له زيارة أستراليا قبل ما يقارب 10 أعوام، في ظهوره الدولي الأول مع المنتخب السعودي.

وشارك سالم الدوسري للمرة الأولى بقميص الهلال أواخر نوفمبر 2011 أمام النصر وسجل هدفاً، وبعد أقل من 3 أشهر اختاره الهولندي الشهير فرانك ريكارد ضمن القائمة التي ستلاقي أستراليا حينها في ملبورن في التصفيات الأولية لكأس العالم 2014 أواخر فبراير من عام 2012.

ولم يحتج سالم سوى 18 دقيقة ليسجل هدفه الدولي الأول في شباك الحارس العملاق مارك شوارزر بتسديدة من خارج منطقة الجزاء، في المباراة التي انتهت 4-2 لمصلحة أصحاب الأرض.

وبعد ما يزيد عن 5 أعوام من هدف الدوسري الأول في شباك أستراليا، عاد سالم إلى تسجيل هدفه الثاني في الشباك الأسترالية ضمن تصفيات التأهل إلى كأس العالم 2018 في المواجهة التي انتهت أسترالية مجدداً 3-2.

وتعتبر شباك أستراليا الخصم المفضل لسالم الدوسري (30 عاماً) بقميص المنتخب السعودي إلى جانب منتخب اليمن، إذ سجل هدفين في شباك كل منتخب منهما، من أصل 14 هدفاً دولياً أحرزها.