.
.
.
.

بيدرو: الهلال صدمنا.. والنصر لا يملك فريقاً قوياً

نشر في: آخر تحديث:

كشف البرتغالي بيدرو إيمانويل، المدرب السابق للنصر السعودي، أن الخسارة أمام الهلال في نصف نهائي دوري أبطال آسيا كانت بمثابة صدمة، ولفت إلى أن النادي يملك لاعبين مميزين لكن في ذات الوقت لا يعد فريقا قويا لعدة أسباب.

وقال بيدرو في مقابلة مع برنامج "في المرمى" يوم الخميس: ما زلت أجد صعوبة في تفسير ما حصل، خضنا خمس مباريات خلال 20 يوما، تأهلنا من ربع النهائي إلى نصف النهائي في دوري أبطال آسيا، قدمنا مباراة جيدة أمام الهلال لكننا واجهنا صدمة بالخسارة، لأن هدفنا كان الوصول إلى النهائي، كانت لحظة هامة للجميع والتوقعات عالية وكبيرة، الخسارة أمام الهلال كانت لحظات صعبة جدا في الجانب العاطفي.

وأضاف: واجهنا بعض المشاكل بداية من غياب أنسيلمو وبيتي مارتينيز بسبب الإصابة وعدم مشاركتهم، وأمام الفيحاء لم نلعب مباراة جيدة ولم نسجل أهدافا أكثر، ولم أعتقد أن الفترة مع النصر ستكون قصيرة، قدمنا مباريات مدهشة، لكن كانت لدينا بعض الغيابات، والفريق الذي يسعى لتحقيق الانتصار يجب أن يكون لديه الاستقرار، وضيق الوقت أثر علينا بشكل عام.

وواصل: النصر نادٍ كبير والتحدي كان كبيرا بالنسبة لي، أنا وفريقي الفني لدينا الثقة في عملنا، ورحب بنا من قبل اللاعبين والعمل معهم كان رائعا، ولم يكن لدينا شك بأنه مع المزيد من الوقت كنا سنضع أفكارنا من الوقت وتحقيق الانتصارات، ومباراتنا أمام الهلال كانت متوازنة، لعبنا أمام فريق قوي جدا لمدة 50 دقيقة بعشرة لاعبين بسبب الطرد، لسوء حظ النصر كانت لحظات صعبة لنا، نحترم الهلال ونعرف أنه فريق قوي، وقدمنا مباراة رائعة وخسرنا.

وحول وجود تدخلات فنية، ذكر المدرب البرتغالي: لم يطلب مني رئيس النصر أو أحد من الإدارة إشراك لاعب لا أريد إشراكه، لم يكن هناك تدخلات فنية، وإذا حدث ذلك لكنت غادرت لأنه ليس أسلوبي في العمل، لأن هذه القرارات تصدر من جانبي وهي مسؤوليتي.

وأردف: كانت علاقتي مع حسين عبدالغني طبيعية، وقوية جدا باللاعبين واستقبلوني بكل حفاوة، كما أن حمدالله لاعب رائع ومهم في تاريخ النادي، لم تكن لديه أي مشاكل، وكل لاعب لديه أسلوبه الخاص وهو مميز، لسوء الحظ في المباريات الأخيرة لم يشارك.

وشدد بيدرو إيمانويل على أن النصر يملك لاعبين مميزين، وواصل: اللاعبون رائعون، لكن النادي ليس لديه فريق قوي بعد، من المهم بناء روح الفريق لكي يؤمنوا بقدراتهم على الفوز، هناك عناصر غير مترابطة، يجب أن يدعم الجميع بعضهم البعض وألا يفكر كل على حدة، ولست نادما على التوقيع للنصر، ولو عاد بي الزمن سأفعل ذلك مرة أخرى لأنني أثق في إمكاناتي.