المنتخب السعودي يصطدم بـ "المصارعين"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

يواجه المنتخب السعودي منافسا ليس سهلا عندما يلعب أمام طاجيكستان تواليا في المرحلة الثالثة من الدور الثاني للتصفيات الآسيوية لمونديال 2026 وكأس آسيا 2027.

ويستضيف "الأول بارك" في الرياض مباراة المنتخبين يوم الخميس على أن يلعبا إيابا يوم الثلاثاء على ملعب دوشنبه المركزي.

وكان منتخب طاجيكستان أثبت جدارته في كأس آسيا الماضية على الرغم من أن الرياضة الأولى للشعب هي المصارعة، إذ خطف الأضواء في البطولة إلى جانب مدربه المقال الألماني بيتار شيغرت، الشبيه بأينشتاين، بعدما بلغ ربع نهائي البطولة في مشاركته الأولى تاريخيا قبل أن يودع أمام الأردن، وصيف البطولة.

وتعرف طاجيكستان بالمصارعة التقليدية أكثر من كرة القدم، وهي الرياضة الوطنية والمسماة "غوشتيغيري" وهي شكل تقليدي من المصارعة تشبه الجودو لكن كرة القدم باتت تحظى بشعبية كبيرة في جميع أنحاء البلاد.

وساعد رستم، الابن الأكبر لرحمن رئيس طاجيكستان، في تأسيس نادي الاستقلال ومقرّه دوشنبه في عام 2007 ودافع عن ألوان النادي في مركز الهجوم، ومنذ ذلك الحين، واصل الاستقلال تغيير مشهد كرة القدم في البلاد، حيث فاز بالدوري الطاجيكي في المواسم العشرة الماضية، كما أتاحت مسابقة دوري أبطال آسيا الموسّعة للاستقلال الذي يضم عشرة لاعبين في تشكيلة المنتخب المؤلفة من 26 لاعباً في كأس آسيا، فرصة تحقيق نجاح كبير خارج بلادهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.