.
.
.
.

لوتشيسكو: الآسيوية هدفنا المقبل.. وكنت واثقاً من هزيمة النصر

نشر في: آخر تحديث:

كشف رازفان لوتشيسكو، مدرب الهلال، أنه يطمح إلى تحقيق المزيد من الألقاب مع الفريق، وأن هدفه المقبل هو تكرار الفوز بلقب دوري أبطال آسيا، لافتا إلى أنه كان واثقا من الفوز على النصر في الديربي، وأبدى حزنه على رحيل إدواردو.

وقال المدرب الروماني في مقابلة مع برنامج "في المرمى" يوم الثلاثاء: هدفنا تحقيق المزيد من الألقاب، جئت إلى الهلال وأحمل ثقة كبيرة، لم يكن لدي أي شك وكنت متأكدا بأن هذا الفريق لابد أن ينال لقب الدوري.

وأضاف: حققنا لقب الدوري لأننا نمتلك مجموعة من اللاعبين الرائعين، والجميع يتفهم مدى أهمية العمل بروح الفريق والتضحية من أجل مصلحة الفريق، وتقف خلفنا إدارة قوية، كما وضعنا استراتيجية واضحة قبل بدء الموسم لتحقيق لقب آسيا ومررتها للاعبين لذلك كان الفريق جاهزا لتحقيق كل ذلك.

وحول اعتماده على التدوير، أوضح: لا توجد لدي أي مشكلة مع ذلك، بالنسبة لنا كمدربين علينا أن ننتظر إلى الموسم بشكل كامل، لتحقيق المزيد من البطولات يجب أن يتم الاعتماد على جميع اللاعبين وإظهار الاهتمام بهم، لابد للاعبين أن يشاركوا وأن تكون لديهم لحظات لمؤازرة الفريق، إذا ما كنت ترغب في الحصول على فريق جيد لابد أن تدربهم بصورة جيدة وأن تركز على جميع العناصر وليس مجموعة بعينها حتى لا يفقد بقية اللاعبين الدوافع.

وأكد لوتشيسكو أنه كان واثقا من الفوز في الديربي، وأردف: أظهرت درجة كبيرة من الثقة في المؤتمر الصحفي قبل مواجهة النصر، لأننا كنا نركز على تلك المباراة في التحضيرات بعد التوقف، كنت واثقا لأنني أعيش مع هذه المجموعة كل يوم وأرى كيف يعملون، وبفضل جهودهم كنت واثقا من النتيجة وبأننا سوف نكسب، كنت أدرك أيضا أن المهمة ليست سهلة.

وبشأن اختياراته للاعبين الأجانب في دوري أبطال آسيا، ذكر: اخترت غوميز وجوفينكو وكاريو وهيون، لأن غوميز لاعب رائع وبمقدوره أن يسجل في أي لحظة ولديه باع طويل في كرة القدم العالمية ويدعم زملاءه ويمنحهم الثقة، أما كاريو فهو لاعب مزعج في الملعب، وهيون يمنح الثقة ويعزز الدفاع، وجوفينكو مخضرم ولديه الخبرة ويمتلك ردود أفعال سريعة.

وشدد لوتشيسكو على أن تجديد عقد غوميز لمدة عامين في مصلحة الهلال، لأنه من أصحاب الجودة ولاعب مهم، ولديه دوافع كبيرة لتحقيق الألقاب ونيل الجوائز الفردية.

وأبدى مدرب الهلال حزنه على رحيل إدواردو، قائلا: أشعر بالحزن والأسف على رحيل إدواردو لأنه كان لاعبا مهما بالنسبة لنا، وكان بمقدوره اللعب في أكثر من مركز.

وأردف: لا أخطط للتعاقد مع حارس أجنبي، نحن سعداء مع المعيوف، الفريق ليس بحاجة إلى أي تغيير أو إضافات، قد يكون هناك تبديل للاعب أو اثنين، وهدفنا القادم تحقيق دوري أبطال آسيا.