ملاعب الفرجان.. خطوة على الطريق..

محمد لوري
محمد لوري
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

استكمالاً للمشروع الذي أطلقه سموه من خلال اللجنة الأولمبية البحرينية قبل ثلاثة أشهر تقريباً والذي تمثل في قيام فريق إداري وفني من اللجنة الأولمبية البحرينية تحت مسمى « لجنة ملاعب الفرجان « بزيارات ميدانية إلى الملاعب الشعبية في مختلف محافظات المملكة الأربع بهدف تشجيع الناشئة على الحركة وممارسة الرياضة وتحديداً كرة القدم إلى جانب اكتشاف المواهب المميزة في مجال اللعبة وتوجيهها إلى الأندية الوطنية لاحتضانها وصقلها والزج بها في المنافسات الرسمية تطلعاً للوصول بها إلى المنتخبات الوطنية، وقد تمكنت تلك الحملة من تحقيق بعض أهدافها قبل أن تتوقف لمرحلة تقييم ما أنجزته في الفترة الماضية، لتنطلق من جديد بشكل أقوى وأكثر فعالية بعد التوجيه الأخير الذي أطلقه سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك المفدى للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة بإنشاء مئة ملعب في مختلف فرجان المملكة تحفيزاً لجميع فئات المجتمع لممارسة الرياضة بشكل عام وهو التوجيه الذي لقى صدى إيجابياً من قبل الجهات ذات العلاقة كوزارة الأشغال والبلديات والتخطيط العمراني ووزارة الإسكان و وزارة شؤون الشباب والرياضة وبالطبع يعد هذا التجاوب متناغماً مع ما قامت به اللجنة الأولمبية في وقت سابق ليكتمل بذلك مربع النجاح المنشود لهذا المشروع الذي يعد خطوة إيجابية على طريق نشر الوعي الرياضي في المجتمع والخروج من دائرة الخمول والكسل التي نالت من فئة كبيرة في المجتمع البحريني وبالأخص فئة الناشئة من الجنسين بسبب تكنولوجيا التواصل الاجتماعي التي غلبت مخرجاتها السلبية على تلك المخرجات الإيجابية التي لم يحسن الكثيرون استغلالها واستثمارها للتطوير والتنمية ..

صدرت التوجيهات وتبعتها التصريحات الرسمية لمن يعنيهم أمر تنفيذ هذه التوجيهات وتحويلها إلى واقع ملموس على الأرض لا على الورق خصوصاً وأن هذا المشروع « ملاعب الفرجان « يعد من المشاريع الملحة في هذا الزمان أولاً للعودة إلى النشاط والحركة التي كان يتمتع بها جيل الخمسينيات والستينيات وثانياً لاكتشاف المواهب الرياضية التي بدى نضوبها واضحاً في السنوات العشرين الأخيرة بسبب ندرة المساحات المفتوحة في الفرجان وبالأخص في المشاريع الإسكانية الحديثة ..

توجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة تستحق الشكر والتقدير وتستحق من يترجمها الى واقع يساهم في نهضة الحركة الرياضية البحرينية، وها نحن في الانتظار والترقب ...

*نقلاً عن الوطن البحرينية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط