.
.
.
.

ملخص الأسبوع

مساعد العبدلي

نشر في: آخر تحديث:

إهدار الفرص السهلة جداً “حتى ركلة الجزاء” من قبل لاعبي الأهلي، هل هو غياب للتركيز أم انعكاس لعوامل نفسية أم للأمرين معاً؟
ـ إبعاد الغاني نيانج عن قائمة الأهلي أمام الفيصلي “بسبب فني” تأكيد بأن التعاقد مع هذا المحترف كان قراراً خاطئاً.. أصلاً الأهلي يحتاج “مدافعاً” وليس مهاجماً..
ـ لن يجد مدرب المنتخب صعوبة في اختيار حراس مرمى لقائمة المنتخب المقبلة... تألق مصطفى ملائكة وفيصل مسرحي وزيد البواردي يجعلهم يستحقون “كلهم أو على الأٌقل اثنين منهم” أن يكونوا في القائمة...
ـ يتميز فريق أبها باللاعبين المتميزين “محليين وأجانب” وجهاز تدريبي رائع بقيادة عبدالرزاق الشابي.. لو لعب أبها أمام فرق الوسط والقاع مثلما يلعب أمام فرق الجماهير والإعلام لكان في مراكز متقدمة جداً في سلم الترتيب..
ـ الفتح لا يختلف كثيراً عن أبها، فلديه لاعبون متميزون ومدرب قدير للغاية، لكن مستوى الفتح “يتذبذب” من مباراة لأخرى وليس حسب هوية الفريق المنافس..
ـ تسابق قطبا بريدة “التعاون والرائد” في الصحوة “الفنية” خلال الجولات الأخيرة.. التعاون اقتحم بقوة فرق المقدمة وبات قريباً من دخول المربع الذهبي.. بينما الرائد ابتعد “مؤقتاً” عن مواقع خطر الهبوط..
ـ أن يلعب المنتخب الوطني مبارياته على ملعب جامعة “مرسول بارك” فهذا “يؤكد” عدم “صلاحية” ملاعب وزارة الرياضة.. هذا أمر لا يليق ولا يمكن أن يرضي أو يقبله الأمير عبدالعزيز بن تركي..
ـ تصريح رئيس نادي ضمك بعد خسارة فريقه أمام الشباب لا أجد له عنواناً أفضل من “حديث الوداع”.. طالما هناك كرة قدم فمن الطبيعي أن تهبط وتصعد الفرق.. لكن على رئيس نادي ضمك أن يوضح لنا من الذي لا يرغب في بقاء ضمك في دوري المحترفين؟
ـ أكثر ما يثير استغرابي هو “تناقض” بعضهم عندما يبررون “تباين” مستوى فرق الدوري “بإجهاد” اللاعبين بسبب جائحة كورونا، ثم “يرفضون” أن يمنح المدربون اللاعبين يوماً للراحة.. المدربون والأجهزة الطبية أقرب للاعبين ويتخذون ما يصب في مصلحة الفريق..
ـ لا تزال جدولة الدوري تثير الاستغراب.. في الجولة 22 مباراة واحدة فقط يوم الخميس الماضي و6 مباريات يوم أمس الجمعة ومباراة واحدة اليوم السبت.. لا أعلم ما السبب وراء “زحمة” مباريات الجمعة؟
ـ ماذا يحدث في النصر “مالياً وإدارياً”؟ من حق جماهير النصر أن تعرف “عبر بيان رسمي من الإدارة” أوضاع ناديها الحالية والمستقبلية..

*نقلاً عن الرياضية السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.