.
.
.
.

الإعلان التلفزيوني أثناء المباريات! إلى متى؟!

مقبل بن جديع

نشر في: آخر تحديث:

تحدثت كثيراً عن مباريات كرة القدم كمنتج، وكيف نطور هذا المنتج السعودي ونرفع من جودته وقيمته لمستويات عالية، ليكون هذا المنتج جاذب للشركات وجذاب للمشاهدين.

ولأكون منصفا، هناك تطوير وتطور لمباريات كرة القدم السعودية على صعيد المستوى الفني والاثارة الجماهيرية والاعلامية. لكن منتج كرة القدم اليوم لم يعد مقتصراً على المستطيل الاخضر، بل يشمل كافة التفاصيل داخل الملعب وخارجه. لذا ينبغي في مباريات كرة القدم السعودية، ان نركز على النقل التلفزيوني من حيث الجودة والانتاج والحقوق والتشفير وغيرها.

وفي هذا المقال سأركز على جزئية واحدة من جزئيات النقل التلفزيوني المتعددة والمهمة، هذه الجزئية تتعلق بالاعلانات التي تظهر على شاشة التلفزيون أثناء لعب المباريات وتسمى (بوب اب)، حيث اصبحنا نشاهدها بكثرة وبأسلوب استفزازي وممل.

والمشكلة ان عرض مثل هذه الاعلانات لم يؤثر على مشاهدة المباراة فحسب بل اثر أيضاً على الاعلانات في ارضية الملعب والتي تأثرت قيمتها السوقية بسبب الاعلان التلفزيوني الذي تعرضه القناة الناقلة خلال المباريات!! وليت الامر اقتصر على هذا الجانب بل ان ما يحدث اثر بشكل مباشر على حقوق الاندية، وحقوق رابطة دوري المحترفين التي ينبغي ان تتخذ موقفاً صارماً يحفظ حقوقها وحقوق الاندية، كي تحافظ على المباريات كمنتج وان تحفظ لهذا المنتج جودته الشكلية وقيمته السوقية.

ما يحدث هو عمل غير احترافي، يشجع على الاحتكار ويضر بالحقوق التسويقية للاندية والرابطة، فهل تتحرك الرابطة وانديتها لحماية حقوقها وأولها النقل التلفزيوني أم تستسلم وتثبت لنا انها لا تملك من امرها شيئاً؟!!

*نقلاً عن الرياض السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.