.
.
.
.

نيانغ وسيرتش وأسماء أخرى

أحمد الشمراني

نشر في: آخر تحديث:

• ثمة من يتبرمون بل وترتفع عقيرتهم احتجاجاً حينما أتحدث عن ملف الأهلي المالي، بل ويصل ببعضهم الحنق إلى الشك أن لي مأرب أخرى.

• لم أتهم أحدا ولم أسئ لأحد، وأنا أناشد وزارة الرياضة بضرورة فتح هذا الملف لنصل إلى حقيقة ملايين أهدرت في صفقات هي أقل بكثير جداً جداً من المبالغ التي دفعت فيها.

• فهل يعقل أن أدفع في لاعب مثل نيانغ ستة ملايين ريال في ستة أشهر، وهل نصدق أن لاعبا لايسوى عقده في سوق الانتقالات نصف مليون يوقع بعقد خيالي وشرط جزائي يصل لستة ملايين، أعني سيرتش الذي بات كل شيء بيده لا بيد النادي، وفي القائمة أسماء محليين وأجانب يا ليت نعرف ماذا لهم وماذا عليهم.

• أعرف أن ماجد النفيعي مازال يحتاج إلى وقت حتى يصل إلى هذا الملف، لكنني أدرك أن هناك إدارة مالية في النادي تقدر تختصر الوقت وتصل إلى كل الأرقام، رقم بعد آخر.

• صمت الاتحاديون سنوات على هذا الملف ودفعوا الثمن ومازالوا يدفعونه، لكنهم ماضون من خلال إدارة أنمار الحائلي إلى حماية النادي ومقدراته من استمرار التلاعب بمقدرات النادي.

• وفي هذا الإطار نشرت الزميلة المدينة هذا الخبر: تم إعادة فتح التحقيق في قضايا المخالفات المالية بنادي الاتحاد، حيث استدعت الجهة المختصة عددًا من الإداريين في إدارات سابقة بالنادي استكمالًا للتحقيق معهم.

• وهو بلاشك خبر مفرح للاتحاديين الذين يهمهم أن يخرج ناديهم من ملف أضر بالنادي لسنوات، وعليه يجب أن نحمي الأهلي بضرورة فتح هذا الملف ومحاسبة أي مقصر مهما كان أو على الأقل إيضاح الصورة للجمهور أن كل الأمور تمام وما حدث أخطاء تعاقدية تحدث في كل الأندية.

• قلت: كنت (رهاني) الدائم ولم أخسر مع أن العواصف كانت شديدة #اليوم يرددون عباراتي لـ(إنصافك) وهذا يسعدني.

‏#الأهلي_منصور...

• ياكثر من (حسسوا) على رؤوسهم بعد هذه التغريدة.

• أخيراً: يخطئ القلب مرة، فيعاقبه العقل سنين.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.