.
.
.
.

..الهلال «محصن» من الديون

أحمد الشمراني

نشر في: آخر تحديث:

.. أندية كثيرها منها الاتحاد والأهلي والنصر عانت وما زالت تعاني من ضخامة وتضخم العقود.. من لاعبين ومدربين، وعلى ضوئها رُفعت قضايا وعُلقت أخرى وعلى قائمة الانتضار أرقام أخرى....!!!

.. الهلال الذي نرميه دائماً بتهمة الحصانة المغلفة أحياناً بإسقاطات لا أصل لها، يظل النادي الوحيد المحمي من مثل هذه الاختراقات، وأقول «محمي» بفضل الهلاليين الذين وضعوا بينه وبين السماسرة جدارا أسمنتيا جعله في مأمن من الغش والتلاعب ورفع فواتير تحت غطاء هذه عمولتي وتلك عمولتك...!!!

.. من ثقة الهلاليين في عملهم، هاهم يوقعون أولى الصفقات مع النجم موسى ماريغا قبل حصولهم على الكفاءة المالية، وهذا يؤكد دون أدنى شك بأن العمل المنظم هذا نتاجه....!!

.. لا ديون ولا شكاوى ولا خلط أرقام بين إدارة رحلت وأخرى استلمت، وهكذا هي الأندية المنظمة التي تبنى على إستراتيجيات....!!!

.. كوزمين غادر وانضم إلى القائمة الشرفية وقتها للهلال، ورازفان أُلغي عقده وانضم إلى القائمة الذهبية للهلال.. فماذا نسمي هذا.....؟؟

(2)

.. عاد موسى المحياني إلى الأهلي ويجب أن نعينه ونعاونه....!!!

.. موسى اختلفنا واتفقنا معه أمس، واليوم يجب أن نتفق عليه خاصة أنه خيار الإدارة.....!!

....ولا أظن أن رئيس الأهلي ماجد النفيعي أعاده لمجرد أنه صديقه أو ما شابه ذلك، بقدر ما رأى فيه أنه الأنسب لهذه المرحلة.....!

(3)

.. يقول عيسى مخلوف:

‏«مُصادقة بعض الكُتُب أسهل وأفضل بكثير من مُصادقة مَن يكتبها».

.. ومضة

.. «لا تندم على نية صادقة منحتها ذات يوم لأحد لم يُقدرها، بل افتخر أنك كنت وما زلت إنساناً يحمل قلباً من ذهب».

*نقلاً عن عكاظ السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.