سفراء التدريب

يوسف ألبي
يوسف ألبي
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

المواطن البحريني يثبت دائماً جدارته في جميع المجالات، ويحظى بثقة المسؤولين ليس على المستوى المحلي فحسب ، وانما الخارجي أيضًا، لتميزه في عمله والذي يصل فيها لدرجة الابداع، المصحوبة بالانجازات الملموسة، فينال ثقة و استحسان المسؤول .

وفيما يتعلق بالمجال الرياضي هناك العديد عن المدربين الذين حققو انجازات كبيرة لانديتنا ومنتخباتنا الوطنية محلياً وخارجياً وساهموا في بعض الألعاب من قيادة منتخباتنا بمختلف الفئات لكأس العالم، وهذا كان دافعاً رئيسياً لحصولهم على فرصة التدريب خارج المملكة.

فالمدرب الوطني المتألق علي عاشور تحدث في مقابلة بإحدى الحسابات عبر وسائل التواصل الاجتماعي "الانستغرام"، بأن المدرب الوطني الذي يعمل خارجاً يفتقد للدعم المطلوب من قبل الصحافة وللاعلام والبرامج والحسابات الرياضية وغيرها، كما ان الاعلامي إبراهيم التميمي تحدث عبر حسابه بالانستغرام بأننا نفتقد للترويج عن انفسنا ودعم بعضنا بالشكل الصحيح، وانا اتفق معهم كثيراً في هذا الأمر، فهناك مدربين وطنيين ربما الكثيرون لايعرفون سجلهم المميز خارج المملكة ويحتم علي أن أذكر تلك الأسماء الذي نفتخر بهم من باب الامانة والانصاف لهم.

سأبدأ بكرة القدم مع المدرب علي عاشور فقد أشرف على تدريب نادي الكويت الكويتي لمدة خمسة أشهر وبعدها تم الانفصال بالتراضي قبل أسبوعين رغم سجله الرائع، أما الجنرال سلمان شريدة فتولى تدريب منتخب باكستان منتصف الألفية وحقق معه طفرة هائلة ونال بطولة أقليم غرب وسط آسيا عام ٢٠٠٦ في انجاز تاريخي برفقة مساعده محمد الشملان الذي درب باكستان أيضاً منذ ٢٠١٣ حتى ٢٠١٥ حيث طور عدة جوانب في الكرة الباكستانية، ويجب ان لاننسى عبدالعزيز عبدو الذي له محطات تدريبية مشهودة في قطر، فهو من ساهم في بناء جيل المنتخب القطري الحائز على كأس آسيا ٢٠١٩ والذي شارك في مونديال ٢٠٢٢.

وفي كرة اليد هناك الجنرال نبيل طه الذي أشرف على تدريب أندية سعودية محققاً خمس بطولات، بالإضافة للمنتخب الكويتي للشباب فقد ظفر مرتين بكأس آسيا للشباب وتأهل ثلاث مرات للمونديال، كما تم الإستعانه به لتدريب المنتخب الكويتي الأول في مونديال ٢٠٠٩، أما شيخ المدربين عادل السباع فقد نال مع نادي العين للشباب الدوري الإماراتي هذا الموسم، فيما يتولى حالياً محمد عبدالنبي تدريب منتخب الكويتي للسيدات، وفي كرة الطائرة حقق رضا علي موسم ٢٠٢١ لقب الدوري رفقة القادسية الكويتي، أما محمد بورويس فقد ظفر مع الهداية السعودي دوري الدرجة الاولى موسم ٢٠٢١ والصعود للدوري الممتاز، كما كانت هناك تجربة للمخضرم محمد المرباطي مع الشباب الاماراتي، وفي كرة السلة يشرف المخضرم سلمان رمضان حالياً على تدريب منتخب الكويت الأول، بينما يتألق عبدالكريم العنزور مع مضر السعودي وتأهل معه للدوري الممتاز، وأخيراً أقول شكراً لكم فأنتم خير سفراء لمملكتنا الحبيبة.

*نقلاً عن الوطن البحرينية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط