حكاية شيكا ورونالدو

محمود الربيعي
محمود الربيعي
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ظن البعض أن لاعب الزمالك محمود عبد الرازق (شيكابالا) عندما تبادل قميصه مع كريستيانو رونالدو في أعقاب مباراة النصر السعودي والزمالك في البطولة العربية، أن النجم المصري كان يحاول التقرب إلى النجم العالمي ويبحث عن لقطة تلفت الأنظار بأي ثمن، لكن حقيقة الأمر غير ذلك تماماً، فهناك قصة حقيقية جمعت بينهما في نادي سبورتنج لشبونة وتعود للقميص رقم 7 الذي كان يرتديه رونالدو ويفضله أينما ذهب، تعود الحكاية إلى العام 2014 عندما تعاقد سبورتنج لشبونة مع «شيكابالا»، وفي تلك الفترة كان البرتغالي رونالدو أفضل لاعب في العالم وملء السمع والبصر مع الملكي ريال مدريد، ولأن لشبونة كان متأكداً من موهبة «شيكا» معتقداً أنه سيعوض غياب رونالدو فقد أهداه الرقم 7 الذي لم يرتده سوى لويس فيجو ثم رونالدو ومن بعدهما لم يرتده سوى شيكابالا، لكن للأسف لم يستمر اللاعب المصري كثيراً رغم عقده الممتد وقتها لأربعة مواسم، لم يتحمل الغربة في أوروبا وفجأة ترك النادي البرتغالي عائداً لمصر.

وهكذا كان مشهد تبادل القمصان عادياً بين كرستيانو الذي يعرف «شيكا» جيداً ويعرف قصة ارتدائه للرقم 7 في لشبونة ويعرف أيضاً موهبته وجماهيريته العربية، لذا كان كلاهما سعيداً ومرحباً بتبادل القمصان في أعقاب لقاء النصر والزمالك.

آخر الكلام

نترقب لقاء الوحدة الإماراتي والشباب السعودي في ربع نهائي البطولة العربية اليوم. أعرف أنه لقاء صعب فالوحدة يبحث عن الفوز، والشباب أيضاً بالتأكيد فهو أحد أقوى الفرق السعودية التي صعدت جميعها إلى الأدوار النهائية.

*نقلا عن البيان الإماراتية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط