«آسيوية» العين و«ثنائية» الوصل

عبدالله إبراهيم
عبدالله إبراهيم
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

عاشت جماهيرنا الكروية أسبوعاً حافلاً بإنجازين كرويين، آسيوياً ومحلياً، بفوز نادي العين ببطولة دوري أبطال آسيا، متوجاً باللقب للمرة الثانية، فيما تُوج الوصل بثنائية كأس صاحب السمو رئيس الدولة للمرة الثالثة، وبطولة دوري أدنوك للمحترفين للمرة الثامنة، تتويجاً لجهودهما خلال الموسم الكروي.
«الزعيم العيناوي»، نثر الفرحة داخل الوطن، وفي كل ربوع القارة وغربها تحديداً، ورسم البسمة على شفاه قيادة الإمارات وشعبها والمقيمين على أرضها، بتتويجه زعيماً للقارة، متطلعاً للمشاركة في النسخة المقبلة من بطولة كأس العالم للأندية في الولايات المتحدة، مع ترحيب رئيس «الفيفا» به لبلوغه النهائيات، ليضيف للبطولة القادمة قيمة وتنافساً، مع أندية القارات الأخرى المؤهلة.
فرحة الإمارات كانت كبيرة، وظهر ذلك في الاحتفالات التي أعقبت البطولتين، والجماهير التي حضرت المباراتين في الملعبين، باستاد هزاع بن زايد بمدينة العين، واستاد زعبيل بنادي الوصل، التي تزينت بأعلام الدولة والناديين، وطغى اللونان البنفسجي والأصفر على شوارع الدولة في احتفالية جسدت معاني التلاحم بين الجماهير، وعززت قيم الرياضة وأهدافها في أمسية تجلت فيها المعاني السامية للرياضة والتلاحم بين شبابنا وجماهيرنا، لترتفع راية الرياضة عالية في المدرجات والميادين والساحات، وتستمر أياماً، وحتى نهاية الجولة الأخيرة من دوري أدنوك للمحترفين.
فرحة عشناها، ونتمنى أن تتواصل لجميع أنديتنا في المواسم المقبلة، وتتضافر جهود إدارات أنديتنا، وعطاء لاعبينا لينشروا البسمة في ربوع الوطن وخارجه أينما تكون مشاركاتهم المقبلة.

*نقلاً عن الاتحاد الإماراتية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط