.
.
.
.

"آي أو إس 8" يستحوذ على 46% من أجهزة "آبل"

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة "آبل" أن نسبة مستخدمي نظام التشغيل "آي أو إس" الذين قاموا بالترقية إلى الإصدار الثامن الجديد قد بلغت 46 بالمئة، وذلك بعد أقل من أسبوع من إطلاق التحديث لعموم المستخدمين.

وأظهرت صفحة App Store Distribution أن نسبة استخدام نظام "آي أو إس 8" الجديد بلغت 64 بالمئة، مقابل 49 بالمئة للإصدار السابق "آي أو إس 7"، أما الإصدارات الأسبق فلم تتجاوز نسبتها الـ5 بالمئة، وذلك حتى تاريخ 21 سبتمبر الجاري.

وقبل إطلاق "آبل" الإصدار الثامن من نظام التشغيل التابع لها يوم الأربعاء الماضي، كانت الأرقام تشير إلى أن نسبة الإصدار السابع من النظام تصل إلى أكثر من 90 بالمئة.

وتشير الأرقام المُعلَن عنها اليوم أن نسبة انتشار نظام "آي أو إس 8" أبطأ من سابقه "آي أو إس 7" الذي أسهم التصميم الجديد كلياً والمزايا الجديدة الأخرى في زيادة الإقبال عليه، حيث بلغت نسبة الترقية إلى الإصدار الثامن خلال أول 24 ساعة من إطلاقه بين 16 و17 بالمئة، وهي نصف النسبة التي سجلها الإصدار السابع العام الماضي.

ويُعتقد أن أحد العوامل التي قد أحجمت عن تحقيق ارتفاع كبير في اعتماد الإصدار الجديد هو أن "آبل" تتطلب توفر مساحة حرة كبيرة على أجهزة المستخدمين للقيام بالتحديث لاسلكياً.

ومع ذلك، لا تزال نسبة انتشار نظام التشغيل "آي أو إس 8" أفضل بكثير مقارنة بنظام التشغيل "أندرويد" التابع لشركة "غوغل"، حيث إن الإصدار الأخير الذي يحمل الاسم الرمزي "كيت كات" احتاج نحو 9 أشهر لتبلغ نسبته 40 بالمئة.