بريطانيا: 4 أضعاف العقوبة لـ"صيادي" الإنترنت

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قدمت الحكومة البريطانية، اليوم الأحد، مشروع قانون ينص على معاقبة من يرتكبون أعمال تحرش ومضايقات عبر الإنترنت بعقوبة تصل إلى السجن عامين.

ويزداد القلق في بريطانيا من "صيادي" الإنترنت الذين ينشرون رسائل تنطوي على كراهية وتهديد على الصفحات.

من جهته، قال وزير العدل، كريس غريلينغ، لصحيفة Mail on Sunday إن "القانون يرمي إلى مكافحة المضايقات عبر الإنترنت، ويؤشر على تصميمنا في هذا المجال"، واصفاً هؤلاء بالـ "جبناء"، الذين يعكرون حياة الناس.

وأضاف غريلينغ "لم يعد لهذه التصرفات مكان على شبكة الإنترنت، ولتحقيق ذلك قررنا رفع العقوبة 4 أضعاف"، فتصبح بذلك سنتين من السجن بعدما كانت تقتصر على 6 أشهر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.