تيك توك

بأمر الحكومة.. "تيك توك" محظور بهواتف عمل الموظفين في هذه الدولة

بلجيكا تحظر تطبيق تيك توك من هواتف العمل بالحكومة الاتحادية.. والتطبيق الصيني يقول إن القرار يستند إلى "معلومات خاطئة أساسا"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو، السبت، إنه لن يُسمح لموظفي الحكومة الاتحادية البلجيكية من الآن باستخدام تطبيق "تيك توك" للمقاطع المصورة المملوك للصين على الهواتف الخاصة بعملهم.

وقال دي كرو إن مجلس الأمن القومي البلجيكي حذر من المخاطر المرتبطة بالكميات الكبيرة من البيانات التي جمعها "تيك توك" المملوك لشركة "بايت دانس" الصينية، وكون أن الشركة ملزمة بالتعاون مع أجهزة المخابرات الصينية.

وقال رئيس الوزراء في بيان: "هذا يجعل من المنطقي منع استخدام تيك توك على الهواتف التي توفرها الحكومة الاتحادية. يجب تغليب سلامة معلوماتنا".

وقالت "تيك توك" في بيان إنها تشعر بخيبة أمل من القرار الذي قالت إنه يستند إلى "معلومات خاطئة أساسا".

وقالت الشركة إنها تخزن بيانات المستخدمين في الولايات المتحدة وسنغافورة وتقوم ببناء مراكز بيانات في أوروبا.

وقال متحدث باسم الشركة: "لا تستطيع الحكومة الصينية إجبار الدول الأخرى ذات السيادة على مشاركة بيانات مخزنة في أراضيها".

وحظرت المفوضية الأوروبية والبرلمان الأوروبي الشهر الماضي استخدام "تيك توك" في هواتف الموظفين، بسبب تزايد المخاوف من الشركة، واحتمال أن يكون بوسع الحكومة الصينية جمع بيانات المستخدمين أو تعزيز مصالحها.

ودأبت بكين على نفي وجود مثل هذه النوايا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط