ذكاء اصطناعي

هل تثق في الذكاء الاصطناعي ليساعد في إعداد الطعام وتخزينه؟

يمكن الاستفادة من الذكاء الاصطناعي بعدّة طرق مختلفة عند إعداد الطعام

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

تشهد طرق إعداد الطعام وتخزينه تحولات ملموسة بفضل تقدم التكنولوجيا وتطور الذكاء الاصطناعي. فالذكاء الاصطناعي أصبح جزءًا أساسيًا من حياتنا اليومية، وأصبح يُستخدم في أجهزة المطبخ الذكية لتسهيل عملية الطبخ والمساعدة في تقليل هدر الطعام، وتوفير الوقت والجهد في أثناء إعداده.

ويمكن الاستفادة من الذكاء الاصطناعي بعدّة طرق مختلفة عند إعداد الطعام وسنذكر فيما يلي بعضًا من هذه الطرق:

روبوت ذكاء اصطناعي يعد الطعام في المطبخ - تعبيرية من آيستوك
روبوت ذكاء اصطناعي يعد الطعام في المطبخ - تعبيرية من آيستوك

1- يمكن أن يساعد الذكاء الاصطناعي في تجنب الإفراط في طهي الطعام:

العديد من الأشخاص لا يحبون طهي الطعام بسبب القلق المرتبط باحتمالية إفساده نتيجةً للطهي المفرط أو عدم طهيه بنحو جيد، فإذا كان غير مطهو جيدًا يمكن أن يسبب التسمم ولو أفرطت في طهيه يمكن أن يصبح غير صالح للأكل.

يمكن لبعض الأدوات الذكية أن تخفف هذا القلق، مثل: مقياس الحرارة الذكي (predictive thermometer) من شركة Combustion، فهذا الجهاز يحتوي على ثمانية أجهزة استشعار تضمن الحصول على قياسات دقيقة لدرجة حرارة الطعام من الداخل والخارج. بعد ذلك، يستخدم هذا الجهاز الذكاء الاصطناعي والخوارزميات المتقدمة للتنبؤ بالوقت الذي يجب أن ترفع فيه الطعام عن النار، وهذا يعني أنك لست مضطرًا لمراقبة الطعام باستمرار وانتظاره حتى ينضح، ويعني أيضًا أنك لن تفرط في طهي الطعام.

وقد غيّرت شركة Combustion الخوارزميات التي يعتمد عليها مقياس الحرارة الخاص بها في نهاية العام الماضي للتحقق من أن درجات الحرارة المستخدمة لطهي الأطعمة المختلفة تتطابق مع المعايير التي أوصت بها وزارة الزراعة الأميركية.

تعبيرية من آيستوك
تعبيرية من آيستوك

2- يمكن أن يساعد الذكاء الاصطناعي في تقليل هدر الطعام:

عندما تتسوق من البقالة، في الغالب تنسى ما هو موجود في ثلاجتك، ولا تعرف بالضبط ما الأطعمة التي يجب أن تشتريها، ولكن الذكاء الاصطناعي سيساعدك في حل هذه المشكلة.

وعلى سبيل المثال: تدعم أحدث ثلاجات سامسونغ مزية تعمل بالذكاء الاصطناعي تُسمى Food AI تستخدم الكاميرات الموجودة داخل ثلاجتك لإخبارك بما تحتاج إلى شراء المزيد منه وهذا يمنع الإفراط في شراء الأطعمة. ولا يقتصر الأمر على تعرّف الأطعمة داخل ثلاجتك بل يمكنها أيضًا تقديم وصفات تعتمد على تلك المكونات؛ مما يساعد في الاستفادة من جميع المكونات المتاحة.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن لهذه الثلاجة أن تُظهر صورًا واضحة بدرجة كافية، لتتمكن من تعرّف ما يوجد في ثلاجتك من التطبيق المصاحب للثلاجة، وهذا يساعد في تحديد الأطعمة التي يجب أن تشتريها.

 تعبيرية من آيستوك
تعبيرية من آيستوك

3- يمكن أن يساعدك الذكاء الاصطناعي في تحديد الأطباق التي يمكنك إعدادها:

تتضمن العديد من أجهزة الطهي الذكية مساعدًا صوتيًا يعتمد في عمله على الذكاء الاصطناعي، ويمكنك أن تخبر المساعد الصوتي المدمج في الجهاز قائمة المكونات المتوفرة لديك، أو حالتك المزاجية، أو رغبتك في تناول طعام معين، وسيقدم لك اقتراحات لأطباق يمكنك إعدادها.

وحتى لو لم يكن لديك جهاز طهي يتضمن مساعدًا ذكيًا، فهناك الكثير من التطبيقات التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي لتقديم اقتراحات حول الأطباق التي يمكنك إعدادها بحسب المكونات المتوفرة لديك، أو بحسب مزاجك، ومن الأمثلة على هذه التطبيقات: DishGen و MealsAI و MealPractice.

4- يساعد استخدام الذكاء الاصطناعي في أثناء الطهي في زيادة المتعة وتوفير الوقت:

هناك العديد من الأفران الذكية التي تساعد في زيادة المتعة في أثناء الطهي بفضل المزايا التي تدعمها، مثل: فرن Brava الذكي الذي يتضمن واجهة رسومية تسمح لك بالبحث عن أي مكون، وستُظهر لك قائمة بالوصفات المقترحة، وبعد اختيار وصفة ستظهر لك خطوات تحضيرها، وسيراقب الفرن الطعام ويتوقف عن العمل عندما ينضج.

يركز فرن Brava الحرارة في الأطعمة التي تطبخها بدلًا من تسخين الفرن بالكامل، نتيجة لذلك تقل أوقات الطهي بمقدار النصف وأحيانًا أكثر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.