فرنسا.. أفراد شرطة يلاحقون زملاءهم ظنا بأنهم عصابة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

تواجهت مجموعتان من الشرطة في مدينة ليون الفرنسية لوقت قصير، قبل أن يدرك عناصر إحداهما أن الثانية ليست عصابة إجرامية كما خيل لهم أول الأمر، بحسب ما أعلن مصدر مطلع على الحادثة.

وقال المصدر إن "سوء اتصال بين وحدات الشرطة أدى إلى هذا الالتباس".

فقد كان عناصر من وحدة أمنية ينصبون كمينا في أحد أحياء المدينة إثر تلقي بلاغ عن إمكانية وقوع عملية سطو، وقد أثار ارتداؤهم لأقنعة شكوك السكان فأبلغوا الشرطة التي لم تكن على علم بهذه العملية.

وأرسلت على الفور وحدة من شرطة مكافحة الجريمة حيث تواجهت مع الوحدة الأمنية الأخرى، وأوقفت أحد عناصرها قبل أن تتبين لهم حقيقة الأمر.

ولحسن الحظ لم يحل هذا الحادث دون توقيف العصابة المرصودة.

ويعود هذا الخلط إلى كون بعض وحدات الشرطة تتبع وزارة الداخلية، فيما يرتبط البعض الآخر بوزارة الدفاع.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط