عاجل

البث المباشر

داعش يعلن مسؤوليته عن تحطم مروحيتين فرنسيتين في مالي

المصدر: دكار – وكالات

أعلن مقاتلون موالون لتنظيم "داعش"، اليوم الخميس، مسؤوليتهم عن حادث تصادم مروحيتين أسفر عن مقتل جندي فرنسي في مالي في وقت سابق من هذا الأسبوع، بينما قالت فرنسا إنها ستعيد تقييم عمليتها العسكرية في غرب ووسط إفريقيا بعد أكثر خسائرها دموية منذ حوالي أربعة عقود.

وجاء بيان "تنظيم الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرى" بعد ثلاثة أيام تقريباً من تصادم المروحيتين على ارتفاع منخفض ليلاً، بينما كانتا تطاردان متطرفين بالقرب من الحدود مع النيجر.

موضوع يهمك
?
أدانت محكمة في كوبنهاغن 3 رجال بمساعدة منظمة إرهابية من خلال شراء طائرات بدون طيار ومكونات أخرى نيابة عن تنظيم داعش.وكان...

3 رجال اشتروا طائرات لداعش في الدنمارك يواجهون القضاء 3 رجال اشتروا طائرات لداعش في الدنمارك يواجهون القضاء العرب و العالم

ونقل موقع "سايت" المعني بمتابعة أخبار ومواقع الجماعات المتطرفة على الإنترنت عن التنظيم قوله إن طائرتي الهليكوبتر اصطدمتا بعد أن انسحبت إحداهما بسبب إطلاق أفراد الجماعة النار عليها.

وبدأ الفرنسيون التحقيق في سبب تحطم الطائرة.

من جهته، صرح الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، للصحافيين قائلاً: "مهمتنا هناك مهمة، لكن ما نعيشه الآن في الساحل يقودنا إلى النظر في جميع الخيارات الاستراتيجية".

وأضاف أن الحكومة الفرنسية والقوات المسلحة ستعمل على هذه القضية في الأسابيع المقبلة.

وكان ماكرون قد دافع هذا الأسبوع عن أكبر مهمة عسكرية فرنسية في الخارج، والتي تضم 4500 جندي، قائلاً إنها تهدف إلى تعزيز أمن فرنسا وتوفير الدعم للبلدان الإفريقية.

إعلانات

الأكثر قراءة