عاجل

البث المباشر

استنفار أمني بسيناء بعد مقتل مفتش الأمن العام

قوات الأمن المصرية تنجح في إلقاء القبض على منفذي الهجوم

المصدر: العربية.نت

شهدت محافظة شمال سيناء استنفاراً أمنياً أمام مبنى اتحاد أطباء العرب بشارع البحر بالعريش مكان وقوع حادث اغتيال مفتش وزارة الداخلية العميد محمد هاني، فيما تقوم الآن طائرتان من الأباتشي بالتحليق فوق سماء العريش.

وكان عدد من المسلحين قد أطلقوا النار باتجاه مفتش الأمن العام أدى إلى قتله في الحال، يذكر أن قوات الأمن نجحت في القبض على ثلاثة مسلحين أطلقوا النار على مفتش الداخلية بشمال سيناء العميد محمد هاني، كما تحفظت قوات الأمن على سيارة المهاجمين وهي من نوع "لاند كروزر".

وكان معسكر الأمن المركزي بمدينة رفح قد شهد فجر اليوم اشتباكات عنيفة أسفرت عن إصابة اثنين من أفراد الشرطة برصاص المسلحين.

وتعاني محافظة شمال سيناء من وضع أمني مضطرب، وخاصة مدينة العريش، التي ينشط فيها مسلحون متشددون، حيث قاموا بتنفيذ عدة هجمات مسلحة واستهداف بعض قيادات الشرطة ومراكز أمنية، منها قسم ثاني العريش.

ولعل من أكثر الأحداث الدموية فداحة، موقعة رفح التي قتل فيها 16 جندياً مصرياً في شهر أغسطس/آب من العام المنصرم، على يد جماعات مسلحة مجهولة، فضلاً عن خطف ستة جنود من الجيش بشمال سيناء، أفضت المفاوضات مع الخاطفين إلى الإفراج عنهم.

وشهد الفصل الأخير من أعمال العنف مصرع ضابط شرطة من وحدة مكافحة الإرهاب الدولي، على يد مجهولين بمدينة العريش.

إعلانات