عاجل

البث المباشر

تعزيز عملية "صوفيا" لمنع تسليم أسلحة لليبيا

المصدر: بروكسل - فرانس برس

أفاد مصدر دبلوماسي الأربعاء أن عملية صوفيا البحرية الأوروبية ستكون بحاجة لسفن إضافية وأفراد طواقم يتمتعون بمهارات عالية، لتدريب خفر السواحل الليبيين ومنع تسليم أسلحة لليبيا.

ويتوقع أن يوافق وزراء الخارجية الأوروبيون الاثنين المقبل خلال اجتماع شهري في لوكسمبورغ على توسيع صلاحيات هذه المهمة التي تم انشاؤها قبل عام إثر غرق 850 مهاجراً قبالة سواحل ليبيا في أبريل 2015.

وتلقت العملية الضوء الأخضر من الأمم المتحدة مساء الثلاثاء للذهاب إلى أبعد من مهمتها الأصلية -- مكافحة المهربين الذين يرسلون آلاف المهاجرين إلى السواحل الإيطالية في زوارق صغيرة -- لتطبيق القرار الذي يحظر منذ 2011 تسليم ليبيا أسلحة.

وسيكلف الوزراء الاثنين عملية صوفيا مهمة جديدة هي تدريب خفر السواحل الليبيين كما ترغب حكومة الوفاق الليبية الجديدة التي تسعى إلى بسط سلطتها على البلاد.

وللقيام بهذه المهمات يرى قائد مهمة صوفيا انريكو كريدندينو أنه يحتاج إلى قطعتين حربيتين إضافيتين إحداهما للتدريب وإلى مروحيات وطائرات مراقبة وثلاثة طواقم بحارة متخصصين في عمليات الصعود على متن سفن في عرض البحر يشتبه في أنها تسلم أسلحة للفصائل الليبية كما قال دبلوماسي.

وحالياً يوجد في إطار هذه العملية خمس سفن وثلاث مروحيات وأربع طائرات وتقوم خصوصا بعمليات انقاذ في البحر لزوارق تواجه مشاكل حتى وان تم توقيف 70 مهرباً حتى الآن.

وقال وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون الأربعاء على هامش اجتماع لحلف شمال الأطلسي في بروكسل: "إننا على استعداد لتأمين سفينة للعملية" لدى توسيع صلاحياتها.

إعلانات