.
.
.
.

حماس: إسرائيل ستدفع ثمنا غاليا للهجوم البري

نشر في: آخر تحديث:

أعلن فوزي برهوم، الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"؛ مساء الخميس، في تصريح صحافي، أن بدء الجيش الإسرائيلي هجوماً برياً على غزة خطوة خطيرة وغير محسوبة العواقب وسيدفع ثمنها الاحتلال غالياً.

وقال إن حماس جاهزة للمواجهة، مشيرا إلى أن الخطوة الإسرائيلية تأتي من "أجل ترميم حكومة الاحتلال لمعنويات جنودها وقيادتها العسكرية المنهارة جراء ضربات المقاومة النوعية والمتواصلة"، بحسب نص البيان.

وفي وقت سابق، نفى عزت الرشق عضو المكتب السياسي لحركة حماس لـ"العربية" قرب التوصل إلى هدنة مع إسرائيل، وذلك بعد أن أعلن مسؤول إسرائيلي عن اتفاق على وقف شامل لإطلاق النار يبدأ صباح غد الجمعة، ولكن عادت مصادر مصرية ونفت لـ"العربية" علمها بالتوصل إلى هدنة بين حماس وإسرائيل.

وقال مسؤول إسرائيلي في آخر التصريحات إن كبار المندوبين الإسرائيليين الذين يجرون محادثات في القاهرة وافقوا على اقتراح مصر بوقف شامل لإطلاق النار في غزة يبدأ غدا الجمعة لكن القيادة الإسرائيلية يجب أن توافق على الاقتراح.

وصرح المسؤول من قبل بأن الحكومة الأمنية لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وافقت على الهدنة لكنه عاد وأبلغ "رويترز" أن الحكومة لم تقترع على الاتفاق بعد ومازالت تدرس تفاصيله.

ولم يرد من غزة أي تأكيد من جانب حماس أو أي جماعات فلسطينية أخرى للاتفاق على وقف الهجمات عبر الحدود.