.
.
.
.

5.4 مليار دولار إجمالي المساعدات لإعادة إعمار غزة

نشر في: آخر تحديث:

تعهدت الدول المانحة المشاركة في مؤتمر إعادة إعمار غزة، في القاهرة اليوم الأحد، بتقديم 5.4 مليار دولار للفلسطينيين، ولكنها ألحّت على ضرورة استئناف المفاوضات للتوصل إلى تسوية دائمة للنزاع بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال وزير خارجية النرويج، بورغ بريندي، في ختام المؤتمر إن المانحين تعهدوا بتقديم مساعدات "قيمتها قرابة 5.4 مليار دولار للفلسطينيين".

وأضاف أن "نصف هذه المساعدات ستخصص لإعادة إعمار غزة"، مشدداً على أن المانحين "ألزموا أنفسهم ببدء سداد هذه المساعدات في أقرب وقت ممكن من أجل تحقيق تحسن سريع في الحياة اليومية للفلسطينيين".

وأكد أن رئاسة المؤتمر، التي تولتها النرويج بالاشتراك مع مصر، "تلح على المجتمع الدولي أن يلتزم بتعهداته وأن يقدم مساعدات سخية خلال السنوات المقبلة".

وعلى الفور، رحب نائب رئيس الوزراء الفلسطيني ورئيس لجنة إعادة إعمار غزة بنتائج المؤتمر. وقال محمد مصطفى لوكالة "فرانس برس": "إنها نتيجة عظيمة وتصويت جلي لصالح الشعب الفلسطيني".

ووعدت قطر، على لسان وزير خارجيتها خالد العطية، بتقديم مساعدات قدرها مليار دولار.

وتعهدت الكويت بتقديم 200 مليون دولار على 3 سنوات، وكذلك أعلنت دولة الإمارات العربية عن تقديم مساعدة قيمتها 200 مليون دولار.

وأعلنت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي أن الدول الأعضاء فيه ستقدم في الإجمالي 450 مليون دولار خلال العام 2015 للفلسطينيين.

وقال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن بلاده ستقدم 212 مليون دولار مساعدات إضافية للفلسطينيين.

يذكر أن السعودية كانت قد أعلنت من قبل عن "مساعدات قيمتها 500 مليون دولار شهريا"، حسب ما ذكّر به حسن العطاس المدير العام لصندوق التنمية السعودي في حديث مع وكالة "فرانس برس".

وأعرب المانحون بوضوح عن مخاوفهم من أن تذهب مساعداتهم سدى مرة أخرى، إذا لم يتم التوصل إلى تسوية دائمة للنزاع بين الإسرائيليين والفلسطينيين.