.
.
.
.

اليونان.. التقشف يسيطر على الانتخابات التشريعية

نشر في: آخر تحديث:

فتحت مراكز الاقتراع أبوابها في اليونان عند الساعة الخامسة بتوقيت غرينتش من اليوم الأحد لانتخابات تشريعية يرجح فوز حزب سيريزا اليساري المعارض للتقشف فيها.

وسينتهي التصويت عند الساعة 17.00 بتوقيت غرينتش في هذه الانتخابات التي دعي 9.8 مليون ناخب للاقتراع فيها من أجل انتخاب 300 نائب.

ويتقدم حزب سيريزا الذي يقوده النائب الأوروبي اليكسيس تسيبراس (40 عاما) في كل استطلاعات الرأي بحوالي 2.9 نقطة على الأقل على حزب الديمقراطية الجديدة الذي يتزعمه رئيس الوزراء المحافظ انتونيس ساماراس.

ويأمل تسيبراس إذا انتخب في رفع الحد الأدنى للأجور في اليونان وإلغاء بعض الرسوم المفروضة على الفئات الأكثر فقرا. كما أكد طوال الحملة الانتخابية أنه يأمل من دائني البلاد خفض دين اليونان الذي يشكل 175 بالمئة من إجمالي الناتج الداخلي ويبلغ 300 مليار يورو.

كما أشار إلى أنه ومع احترام المؤسسات الأوروبية وعدم السعي إطلاقا إلى إخراج اليونان من منطقة اليورو، لا يعتبر نفسه ملزما بمطالب "ترويكا" الدائنين (صندوق النقد الدولي والاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي).

أما ساماراس فقد ركز في حملته على مخاوفه من تقويض الجهود الهائلة منذ بدء خطط الترويكا لمساعدة البلاد.