الشرطة التركية تفتش مقر جريدة معارضة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

فتشت الشرطة التركية مساء الأربعاء في اسطنبول مقر إحدى أهم الصحف اليومية المعارضة في البلاد والمقربة من الداعية فتح الله غولن العدو اللدود للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وفق ما أفادت وسائل إعلام محلية.

وتولى خمسة شرطيين ومحاميين اثنين معززين بعدد كبير من عناصر مكافحة الشغب وعربة مجهزة بمدفع رش مياه، بانابة من المحكمة، تفتيش مقر صحيفة "زمان" للتأكد من عدم طبع نسخة "مقرصنة" لصحيفة معارضة أخرى في المقر، وفق ما أفاد صحافيون بصحيفة "زمان" في تغريدات.

وكانت صحيفة بوغون اليومية وصحيفة ميلت وقناتي تلفزيون جميعها على ملك شركة كوزا-ايباك القابضة وضعت قبل أشهر تحت إشراف متصرف قضائي في قرار كان موضع نقد واسع.

ومثل ما هو حال مجموعة زمان فإن مجموعة كوزا-ايباك عرفت بقربها من غولن.

وبدا أردوغان هجومه على حليفه السابق غولن في نهاية 2013 إثر فضيحة فساد مدوية استهدفت الكثير من المقربين من الرئيس التركي. واتهم أردوغان غولن بأنه سعى إلى إقامة "دولة موازية" بغاية الإطاحة به.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.