.
.
.
.

غرق 24 لاجئاً بينهم 10 أطفال في بحر إيجه

نشر في: آخر تحديث:

أعلن خفر السواحل اليوناني، في حصيلة جديدة، أن 24 شخصاً من بينهم10 أطفال قضوا في غرق زورق قبالة جزيرة ساموس اليونانية في بحر إيجه، بينما لا يزال 11 شخصا في عداد المفقودين.

وتشارك قوارب دوريات يونانية وقاربان تابعان للوكالة الأوروبية لمراقبة الحدود "فرونتيكس" في عملية إنقاذ المفقودين. وأشار خفر السواحل إلى أن 45 شخصاً في الإجمال كانوا على متن الزورق، الذي غرق في البحر بين تركيا واليونان، وتم انتشال عشرة فقط سالمين لكنهم في حالة صدمة.

وقال أحد الناجين إن عملية إنقاذ جارية للعثور على 20 شخصا لا يزالون مفقودين.

وتشكل السواحل الشمالية لجزيرة ساموس القريبة من الحدود الغربية التركية، نقطة دخول لمئات آلاف المهاجرين إلى أوروبا منذ العام الماضي.

والأربعاء، أوقع غرق قارب قبالة جزيرة كوس أيضا في بحر ايجه سبعة قتلى، من بينهم طفلان، بينما قضى 45 مهاجرا، الجمعة، عند غرق قاربهم قبالة جزيرة كالوليمنوس.

ورغم الطقس البارد والقيود التي فرضتها بعض الدول الأوروبية التي أعادت مراقبة حدودها لمنع تدفق المهاجرين، استمرت عمليات الوصول خلال شهر يناير، وتم تسجيل 36 ألف شخص على الجزر اليونانية، بحسب منظمة الهجرة الدولية.