أول اتصال بين تيلرسون ولافروف بعد قصف سوريا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن وزير الخارجية الروسي #سيرغي_لافروف، السبت، أن الضربة الأميركية ضد النظام السوري "تخدم الإرهاب"، وذلك في أول اتصال هاتفي مع نظيره الأميركي #ريكس_تيلرسون منذ وقوعها، كما أفادت الخارجية الروسية.

وأكد لافروف لنظيره الأميركي أن مهاجمة "دولة تحارب #الإرهاب لا يؤدي إلا إلى خدمة الإرهاب، ويخلق #تهديدات للأمن الإقليمي والعالمي" بحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية الروسية.

من جانب آخر، أكد لافروف مجددا موقف الخارجية الروسية بأن الاتهامات الموجهة للنظام السوري بشن هجوم كيمياوي على مدينة #خان- شيخون في محافظة #ادلب بشمال غرب سوريا "لا تتطابق مع الواقع".

لافروف
لافروف

وهو أول اتصال هاتفي بين وزيري الخارجية الاميركي والروسي منذ الهجوم الذي شنته الولايات المتحدة ضد قاعدة "الشعيرات" الجوية السورية، اثر الاتهامات للنظام السوري بشن هجوم كيمياوي.

ومن المرتقب ان يصل تيلرسون الى موسكو في 11 و 12 نيسان/ابريل في زيارة مقررة منذ فترة طويلة.

ومساء الجمعة أعلنت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زخاروفا ان موسكو تنتظر خلال هذه الزيارة "تفسيرات" من تيلرسون حول الضربة الاميركية.

من جهته، عبر تيلرسون الجمعة عن "خيبة أمله الشديدة" من موقف روسيا بعد الضربة الوقائية الاميركية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.