.
.
.
.

فيديو.. تقاعد محافظ تركي لوح بسيفه وتوعد بدخول الموصل

نشر في: آخر تحديث:

أحيل محافظ كرشهير إلى التقاعد بعد أن أعلن أن القوات التركية ستسير قريباً إلى #الموصل وحتى إلى #القدس ملوحاً بسيف ذي نصلين، وفق ما نقلت وسائل إعلام، الخميس.

أثار #نجاتي_سنتورك، الذي عينته الحكومة محافظا على كرشهير في وسط تركيا، الاستغراب بعد الخطاب الذي ألقاه من شرفة مكتبه خلال نهاية الاسبوع مع استعداد القوات التركية للدخول إلى مدينة #عفرين التي انسحبت منها القوات الكردية، في شمال سوريا.

وقال في فيديو نشر على مواقع إخبارية تركية: "بمشيئة الله، سنأخذ عفرين. وسنأخذ #منبج".

وأضاف ملوحا بسيف يعرف باسم "ذو الفقار" بيد ويحمل بالأخرى مكبراً للصوت: "سنذهب أيضاً إلى الموصل، وسنذهب إلى القدس".

نجاتي سنتورك
نجاتي سنتورك

وحكم العثمانيون مدينة الموصل العراقية والقدس لقرون. وذو الفقار سيف ذو رأسين استخدم في بداية الفتوحات الإسلامية، ويقال إن الرسول أهداه إلى ابن عمه علي بن أبي طالب.

ولم يعرف إن كان المحافظ، الذي تولى منصبه لثلاث سنوات ونصف سنة، تعرض لضغوط بعد خطابه. لكن نجاتي سنتورك قال إنه ليس نادما.

وصرح لوكالة أنباء دوغان بقوله: "لست خائفاً. جنودنا يسطرون ملحمة بعد أخرى. إنهم يدخلون حيث يقال لهم أن لا يدخلوا. لست نادما".

وأضاف: "لكل شيء نهاية. عندما يصل إنسان إلى القمة، عليه أن يعرف متى يترجل. النزول عن القمة نعمة".