من هو رئيس الوزراء السوداني الجديد؟

نشر في: آخر تحديث:

حل الرئيس السوداني عمر البشير الحكومة، الأحد، وعيّن رئيساً جديداً للوزراء، في خطوة وصفت بأنها تهدف إلى إصلاح الاقتصاد الذي يعاني من أزمة مستفحلة، برزت بشكل أوضح في الشهور الأخيرة من خلال نقص الخبز والوقود والدولار.

رئيس الوزراء الجديد معتز موسى، عيّن خلفاً لبكري حسن صالح الذي شغل المنصب منذ 2017 كأول رئيس للوزراء في السودان، منذ أن شغل البشير دفة الحكم في عام 1989.

وقد انتقل صالح ليشغل منصب النائب الأول لرئيس الجمهورية، وهو منصب مستحدث، فيما سيصبح عثمان يوسف كبر نائباً ثانياً للرئيس.

وكان معتز موسى يشغل منصب وزير الري والكهرباء قبل حل الحكومة، الذي جاء عقب اجتماع طارئ في القصر الجمهوري مقر الحكم بالخرطوم.

ونقلت وكالة رويتزر قول فيصل حسن، نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم، خلال مؤتمر صحافي، أنه لم تعلن أي تعيينات وزارية جديدة، لكن عدد الوزارات سيخفض إلى 21 من 31 وزارة. وأضاف أن وزراء الخارجية والدفاع والشؤون الرئاسية سيحتفظون بمناصبهم في التشكيلة الجديدة.

وتحاول الحكومة خفض الإنفاق في الوقت الذي تواجه فيه ارتفاعاً قياسياً في التضخم ونقصاً في العملة الصعبة، فضلاً عن تزايد القلق بشأن تراجع حجم السيولة النقدية في البنوك.

رئيس الوزراء الجديد

رئيس الوزراء الجديد اسمه الكامل معتز موسى عبد الله سالم، وهو خريج كلية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية بجامعة الخرطوم 1989م السنة نفسها التي تولى فيها البشير السلطة.

وقد حصل على درجة الماجستير في الدراسات الإستراتيجية والعلوم السياسية والماجستير والدبلوم العالي في الترجمة بجامعة الخرطوم.

وعمل مديراً للمركز القومي للإنتاج الإعلامي للفترة من 1990 إلى 1992، ومن ثم دبلوماسياً بوزارة الخارجية للفترة من 1992 إلى 1994.

وشغل منصب قنصل بسفارة السودان في جمهورية ألمانيا الاتحادية للفترة من 1994 إلى 1998.

وعاد إلى السودان ليشغل منصب مدير الإدارة العامة للإعلام والمعلومات، ثم الإدارة العامة للتمويل، ثم الإدارة العامة للمشروعات بوحدة تنفيذ السدود من عام 1998 إلى 2013 إلى أن عيّن وزيراً للموارد المائية والكهرباء من ديسمبر 2013 وإلى اليوم حيث عين رئيساً للوزراء.