.
.
.
.

كورونا المستورد يرتفع في الصين.. ووهان تلتقط أنفاسها

نشر في: آخر تحديث:

مع إحراز تقدم بسيط في حربها ضد كورونا، أعلنت حكومة إقليم هوبي الصيني في إشعار الأربعاء أن الصناعات الرئيسية ستستأنف أنشطتها في مدينة ووهان بؤرة تفشي الفيروس المستجد الذي حصد أرواح أكثر من 4000 شخص حتى الآن.

وجاء في الإشعار أنه سيتم السماح لقطاعات رئيسية مثل النقل العام والإمدادات‭‭ ‬‬الطبية والمؤسسات المنتجة للضروريات اليومية في ووهان عاصمة إقليم هوبي بالعودة إلى العمل.

كما أضاف الإشعار أن صناعات أخرى لها تأثير على سلسلة الإمدادات المحلية أو العالمية يمكنها أيضا العودة إلى العمل بتصريح من السلطات المعنية.

ارتفاع في الإصابات المستوردة

بالتزامن، سجلت الصين الأربعاء ارتفاعاً في الإصابات المستوردة، ما أثار المخاوف من أن تؤدي هذه الحالات الآتية من دول أخرى إلى تقويض التقدم الذي تم إحرازه في الداخل لوقف تفشي الفيروس.

وأعلنت لجنة الصحة الوطنية وفاة 22 شخصا وإصابة 24 آخرين في جميع أنحاء البلاد.

من ووهان الصينية (أرشيفية- فرانس برس)
من ووهان الصينية (أرشيفية- فرانس برس)

يذكر أن الصين أحرزت تقدما هائلا في معركتها ضد الفيروس، ما دفع بالرئيس شي جينبينغ الثلاثاء إلى زيارة بؤرة تشفي الفيروس مدينة ووهان وإعلان كبح انتشاره بشكل مبدئي.

وانخفض عدد الإصابات الجديدة بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة، لكن أرقام الأربعاء شهدت ارتفاعا طفيفا مقارنة باليوم السابق بسبب الزيادة في الإصابات المستوردة.

عشر الإصابات من الخارج

وسجلت عشر حالات جديدة جاءت من الخارج، معظمها من إيطاليا البلد الأكثر تضررا خارج الصين، ست منها في بكين التي تفرض الحجر الصحي لمدة 14 يوما على المسافرين القادمين من بلدان خطرة بينها إيطاليا وإيران وكوريا الجنوبية واليابان.

وحتى الآن أحصت لجنة الصحة 79 حالة مستوردة من الخارج، لكن مع ذلك حققت البلاد نقلة نوعية في الحد من انتشار الإصابات في الداخل.

من ووهان الصينية (أرشيفية- فرانس برس)
من ووهان الصينية (أرشيفية- فرانس برس)

وانخفضت الإصابات الجديدة في ووهان إلى مستوى جديد، حيث تم الإبلاغ عن 13 إصابة الأربعاء، بينما سجلت حالة واحدة أخرى غير مستوردة في البلاد.

وتخضع ووهان ومقاطعتها هاوبي لإغلاق تام منذ أواخر كانون الثاني/يناير في جهد غير مسبوق لمنع 56 مليون شخص من الانتقال إلى مناطق صينية أخرى.

ولكن مع تسجيل هاوبي صفر إصابات خارج ووهان لعدة أيام متتالية، أعلنت المقاطعة الثلاثاء أنها ستسمح للأشخاص الأصحاء في المناطق منخفضة الخطورة بالتنقل داخل المقاطعة.

يشار إلى أن الفيروس أصاب نحو 81 ألف شخص في الصين حتى الآن تعافى غالبيتهم، فيما ارتفع الأربعاء عدد الوفيات إلى 3,158.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة