.
.
.
.

جونسون وبايدن يبحثان "ترسيخ التحالف" بين بلديهما

رئيس وزراء بريطانيا هنأ بايدن على تنصيبه رئيساً للولايات المتحدة

نشر في: آخر تحديث:

تعهد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، والرئيس الأميركي جو بايدن، السبت، ترسيخ العلاقات بين بلديهما ومجابهة التغير المناخي، في أول محادثة بينهما منذ تولي بايدن منصبه، وفق ما أفاد بيان صادر عن 10 داونينغ ستريت.

وقال البيان إن بوريس جونسون هنأ جو بايدن على تنصيبه رئيساً للولايات المتحدة، وأبدى الزعيمان خلال المحادثة الهاتفية "تطلعهما لترسيخ التحالف الوثيق" بين بلديهما.

إلى ذلك رحب جونسون بحرارة بقرار بايدن إعادة الانضمام إلى اتفاقية باريس بشأن تغير المناخ، وكذلك منظمة الصحة العالمية، وبرنامج COVAX لضمان الوصول العادل للقاحات، وفق البيان.

كما أعرب الزعيمان عن أملهما في الاجتماع قريباً، بحسب البيان، وهما سيعملان معاً في قمة الأمم المتحدة للمناخ المقرر عقدها في اسكتلندا في نوفمبر.

حقوق الإنسان والديمقراطية

وأضاف البيان أنه "بناء على تاريخ المملكة المتحدة والولايات المتحدة الطويل من التعاون في مجال الأمن والدفاع، أعاد رئيس الوزراء البريطاني والرئيس الأميركي الالتزام بتحالف الناتو وقيمهما المشتركة في تعزيز حقوق الإنسان وحماية الديمقراطية".

كما ناقشا فوائد صفقة التجارة الحرة المحتملة بين بلديهما، وكرر جونسون عزمه على حل القضايا التجارية القائمة في أقرب وقت ممكن، وفق البيان.

من جهته، أعلن البيت الأبيض أن بايدن وجونسون بحثا هاتفياً تعزيز العلاقات بين البلدين، وناقشا التنسيق المشترك فيما يتعلق بإيران والصين وروسيا.

جونسون يغرد

يشار إلى أنه بعد المكالمة، كتب رئيس الوزراء البريطاني تغريدة، أعرب فيها عن سعادته بالتحدث إلى الرئيس الأميركي.

كما جاء في التغريدة: "كان من الرائع التحدث إلى الرئيس جو بايدن هذا المساء. أتطلع إلى تعميق التحالف طويل الأمد بين بلدينا بينما نقود التعافي الأخضر والمستدام من كوفيد-19".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة