.
.
.
.

اليونان توضح: قلنا جليا موقفنا من أنقرة.. "لا تنازلات"

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الخارجية اليوناني، نيكوس ديندياس، الأحد، أن بلاده لن تقدم تنازلات بشأن النزاع على السيادة في البحر المتوسط مع تركيا وقضايا أخرى.

وقال في تغريدة نشرها عبر حسابه عبر "تويتر"، "يجب ألا يكون هناك أوهام لدى أي شخص بأن اليونان يمكنها إلغاء حقوقها بناء على القانون الدولي والمعاهدات القائمة".

كما أضاف "لا يمكننا تقديم تنازلات.. لقد أوضحت هذا أثناء زيارتي لتركيا".

يشار إلى أن الوزير اليوناني كان التقى قبل أسبوع، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في أنقرة، واعتبر أن حل خلافات بلاده مع تركيا قد يكون أمرا صعبا، لكنه ليس مستحيلا بحسب ما أفادت وكالة "رويترز" في حينه .

كما تحول مؤتمر صحفي مشترك بين المسؤول اليوناني ونظيره التركي مولود جاويش أوغلو، في العاصمة التركية خلال تلك الزيارة إلى سجال على الهواء، وتبادل حاد للاتهامات بين الجانبين.

أول زيارة

وكانت زيارة ديندياس هي أول زيارة يقوم بها وزير خارجية يوناني لتركيا منذ عام 2015، وأتت في إطار مسعى لإيجاد أرضية مشتركة من أجل التوصل إلى جدول أعمال إيجابي للمناقشات مع أنقرة.

يذكر أن البلدين شريكان في حلف شمال الأطلسي، لكنهما على خلاف بشأن العديد من القضايا، من بينها مطالب السيادة المتداخلة بخصوص نطاق الجرف القاري لكل منهما في البحر المتوسط، وكذلك المجال الجوي، وموارد الطاقة.

وتصاعد التوتر بين الطرفين الصيف الماضي عندما أرسلت تركيا سفينة تنقيب إلى مياه متنازع عليها في البحر المتوسط، لكن حدته خفت قليلا بعدما سحبت أنقرة السفينة واستأنف البلدان المحادثات الثنائية لحل الخلافات بينهما بعد توقف خمسة أعوام.