.
.
.
.
الشرق الأوسط

بلينكن تحدّث مع محمود عبّاس وطالب بوقف إطلاق الصواريخ على إسرائيل

وزير الخارجية الأميركيى قدم تعازيه للرئيس الفلسطيني عباس

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، مساء الأربعاء، إنه تحدث مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عبّاس، وطالب بوقف إطلاق الصواريخ من قطاع غزة على إسرائيل.

وكتب المسؤول الأميركي على تويتر: "تحدثتُ مع الرئيس عبّاس حول الوضع الحالي في القدس والضفة الغربيّة وغزّة. أعربتُ عن تعازيّ للخسائر في الأرواح، وشدّدتُ على ضرورة إنهاء الهجمات الصاروخيّة وتخفيف التوتّرات".

وأجرى بلينكن اتصالا سابقا مع رئيس الوزراء الإسرائيليى بنيامين نتنياهو، أكد فيه على ضرورة خفض التصعيد ووقف الهجمات والعمل على إحلال الأمن والاستقرار.

وقبل ساعات قليلة من اتصال بلينكن بالرئيس عباس، أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن، الأربعاء، أنه أجرى اتصالا مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، معربا عن أمله بإنهاء الصراع مع الفلسطينيين عاجلا وليس آجلا.

وحث بايدن، نتنياهو على "استعادة الهدوء الدائم"، في أعقاب تصاعد القصف المتبادل بين إسرائيل والفلسطينيين.

وأكدت مصادر طبية فلسطينية، ليل الأربعاء، سقوط 67 قتيلا، من بينهم 17 طفلًا و6 سيدات ومسن، وإصابة 388 فلسطينياً بجراح مختلفة، من جرّاء عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة.

وفي أحدث تطور ميداني، دوّت صفّارات الإنذار، فجر الخميس، في شمال إسرائيل، للمرّة الأولى منذ بداية التصعيد العسكري المستمر مع حركة حماس، وفق ما أعلن الجيش.

وكانت الصواريخ التي أطلقتها حماس من قطاع غزّة في وقتٍ سابق قد استدعت إطلاق صفّارات الإنذار في جنوب إسرائيل ووسطها، لكن ليس في شمالها.

وقال مراسل العربية إن "صفارات الإنذار تدوي لأول مرة في محيط مدينة حيفا شمال إسرائيل".