.
.
.
.

موسكو: على السودان توضيح قراره بشأن القاعدة الروسية

نائب وزير الخارجية الروسي: نحتاج إلى إجراء اتصالات إضافية مع الخرطوم

نشر في: آخر تحديث:

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الأربعاء، أن السلطات السودانية يجب أن توضح بالضبط ما تريد مراجعته في الاتفاق الخاص بإنشاء قاعدة للبحرية الروسية. وقال في تصريحات لوكالة "انترفاكس": "أعتقد أننا بحاجة إلى التوضيح كيفية مواصلة تنفيذ تلك الاتفاقات. يجب على ما يبدو إجراء اتصالات إضافية".

كما أشار إلى أن هناك قنوات مناسبة للتواصل، عبر السفارات والملحقون العسكريون:، قائلا "إذا كان هناك حاجة إلى توضيح شيء ما، فنحن مستعدون دائما لذلك".

وفي وقت سابق اليوم، أعلن الكرملين، أن موسكو ستتعامل مع قرار السودان مراجعة اتفاق القاعدة البحرية الروسية.

إعادة النظر

وقال المتحدث الرسمي باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، "نحن على اتصال دائم مع الجانب السوداني من خلال القنوات الدبلوماسية، وسنتعامل مع هذا الموضوع".

أتت التصريحات الروسية بعد أن أعلن رئيس الأركان السوداني، محمد عثمان الحسين، أمس الثلاثاء، أن السودان سيعيد النظر في الاتفاق مع روسيا بشأن قاعدة بحرية بسبب بنود الوثيقة التي يمكن أن تضر بالدولة.

سفينة تابعة للبحرية الروسية في ميناء بورتسودان السودانية - فرانس برس
سفينة تابعة للبحرية الروسية في ميناء بورتسودان السودانية - فرانس برس

وقف أي انتشار عسكري روسي

وكانت مصادر العربية أفادت سابقا بأن ‏الخرطوم ستعلن إيقاف اتفاق إنشاء تلك القاعدة بالروسية حتى المصادقة عليها من قبل الجهاز التشريعي، فضلاً عن وقف أي انتشار عسكري روسي في قاعدة فلامنجو البحرية.

يذكر أنه، عام 2017، أعلن الرئيس السوداني السابق عمر البشير، أنه ناقش مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ووزير الدفاع، سيرغي شويغو، إمكانية إنشاء قاعدة عسكرية على البحر الأحمر في السودان.