.
.
.
.

فوضى في حركة السفر بألمانيا.. بسبب إضراب عمال القطارات

نشر في: آخر تحديث:

أدى إضراب عمال السكك الحديد في جميع أنحاء ألمانيا إلى توقف عدد كبير من قطارات المسافات الطويلة والركاب في ألمانيا، الأربعاء، حيث سارع المصطافون لإعادة ترتيب خطط سفرهم، فيما اضطر الأطفال في المدن الكبرى مثل برلين إلى استقلال الحافلات والترام للوصول إلى المدارس.

وقالت شركة "دويتشه بان" المشغلة للقطارات إنها اضطرت لإلغاء ثلاثة من كل أربعة من قطارات المسافات البعيدة يومي الأربعاء والخميس، وذلك بسبب الإضراب الذي بدأ تنفيذه سائقو القطارات. وحثت الشركة الركاب على الامتناع عن السفر غير الضروري، مشيرة إلى أنها سترفع القيود المتعلقة بفيروس كورونا للسماح بحجز كل المقاعد.

كما بدأ أعضاء نقابة سائقي القطارات إضرابهم ليلة الثلاثاء. وقالت النقابة إن 95%من أعضائها صوتوا لدعم هذه الخطوة للضغط لزيادة الرواتب.

اضراب عمال السكك الحديدية في ألمانيا
اضراب عمال السكك الحديدية في ألمانيا

ويطالب الاتحاد بزيادة الرواتب بنسبة 3.2% و"إعانة فيروس كورونا" لمرة واحدة بقيمة 600 يورو (703 دولارات)، لكن شركة "دويتشه بان" الألمانية للقطارات رفضت هذه المطالب.

كما خسرت الشركة مليارات الدولارات منذ بداية الوباء والفيضانات الأخيرة التي دمرت أو ألحقت أضرارًا بالعديد من خطوط السكك الحديد.

اضراب عمال السكك الحديدية في ألمانيا
اضراب عمال السكك الحديدية في ألمانيا

ويعتمد المسافرون في 11 من أصل 16 ولاية في ألمانيا بشكل كبير على القطارات للتنقل في إجازة الصيف. برغم ذلك، قالت "دويتشه بان" إن العملاء الذين اشتروا بالفعل تذاكر للأيام المقبلة يمكنهم طلب استرداد الأموال.