.
.
.
.

بعد سيطرة طالبان.. شاهد كاميرا "العربية" تتجول في كابل

نشر في: آخر تحديث:

بعد سيطرة حركة طالبان، على العاصمة الأفغانية أمس الأحد، وسقوط الحكومة، تجولت كاميرا "العربية" في وسط كابل.

وتحدث مراسل "العربية"، من وسط المنطقة الخضراء عند مدخل القصر الرئاسي الأفغاني، مبيناً وجود مسلحين من حركة طالبان لا يسمحون لأحد بالدخول لهذه المنطقة، مؤكداً أنهم يقومون بتأمين المنطقة، حسب زعمهم.

كما أظهرت الكاميرا مشاهد حصرية للعربية، تكشف وجود مقاتلين من الحركة عند مدخل مبنى الخارجية الأفغانية، حيث يقع عدد من السفارات المهمة منها السفارة التركية والإماراتية.

وقال مراسل "العربية" إن مسلحي الحركة يطمئنون الشعب الأفغاني بأنه لا توجد أي مخاوف أو تهديدات على المواطن، مشيرا إلى أن وجودهم في هذه المناطق الحساسة جاء بالتوافق مع الولايات المتحدة الأميركية.

يشار إلى أنه في غضون عشرة أيّام، تمكّنت طالبان من السيطرة على كامل المناطق الأفغانيّة تقريباً وسيطرت على القصر الرئاسي في كابل.

وفر الرئيس أشرف غني من البلاد الأحد مع دخول المسلحين المدينة قائلاً إنه "آثر تجنب سفك الدماء"، في حين تكدس مئات الأفغان بمطار كابل أملاً في مغادرة البلاد هربا من قبضة الحركة المتشددة.

وكانت الحركة شنت هجوماً واسع النطاق في أيّار/مايو، مع بدء الانسحاب الكامل للقوّات الأجنبيّة وخصوصاً الأميركية من البلاد، بعد عقدين على إزاحتها من الحكم من قبل ائتلاف بقيادة الولايات المتحدة إثر هجمات الحادي عشر من أيلول/سبتمبر 2001.