.
.
.
.

بمحيط مطار كابل.. أميركا تعترض 5 صواريخ

مسؤول أميركي: الدفاعات الأميركية تعترض 5 صواريخ أطلقت نحو مطار كابل

نشر في: آخر تحديث:

بعد أن أفيد بسماع دوي عدة صواريخ في سماء العاصمة الأفغانية، صباح اليوم الاثنين، أكد مسؤول أميركي أن الدفاعات الجوية الأميركية اعترضت 5 صواريخ أطلقت نحو مطار كابل.

كما أوضح المسؤول الذي تحدث لوكالة رويترز دون الكشف عن اسمه، أن المعلومات الأولية تشير إلى عدم سقوط أي ضحايا أميركيين.

الساعات الأخطر

أتت تلك التطورات الميدانية بعد يوم من إعلان الولايات المتحدة ضرب سيارة مفخخة، كان يستقلها عناصر من داعش، وخلال الساعات الأخيرة من الموعد النهائي لسحب آخر قواتها من البلاد غدا الثلاثاء.

وكان وزير الخارجية الأميركية أنتوني بلينكن وصف هذه الساعات الأخيرة أمس بالأخطر، مشددا في مقابلة تلفزيونية على أن الوضع خطير للغاية في هذه المرحلة الأخيرة من التواجد الأميركي في أفغانستان بعد 20 سنة من دخولها.

يشار إلى أن القوات الأميركية أكدت مساء أمس الأحد أنها نفذت ضربة في العاصمة الأفغانية. وقال النقيب بيل أوربان، المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية في بيان، إن القوات العسكرية شنت غارة جوية بطائرة مسيرة استهدفت مركبة في كابل، ما أدى إلى القضاء على تهديد وشيك لداعش- ولاية خراسان" على مطار حامد كرزاي الدولي.

كما أضاف "نحن واثقون من أنّنا أصبنا الهدف"، لافتاً إلى أنّ "انفجارات قويّة ثانويّة مصدرها الآليّة أظهرت وجود كمّية كبيرة من المتفجّرات" بداخلها.

فيما أوضحت القيادة صباح اليوم أيضا في بيان أنها تحقق في تقارير عن إصابة مدنيين في الغارة المذكورة.

وجاء هذا البيان بعد أن ذكرت شبكة "سي إن إن" الإخباريّة أنّ تسعة من أفراد إحدى العائلات، بينهم ستّة أطفال، قتِلوا في الغارة الجوّية الأحد.