روسيا و أوكرانيا

أوكرانيا تستقبل مقاتلين أجانب.. وزيلينسكي "هكذا تدعموننا"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم الأحد، أن بلاده بصدد تشكيل فيلق أجنبي للمتطوعين من الخارج للقتال إلى جانب القوات الأوكرانية.

وأضاف موجهاً كلامه إلى الخارج، هذا "سيكون الدليل الرئيسي على دعمكم لبلدنا"، وفق ما نقلت وكالة "رويترز".

كذلك، أشار إلى أن الليلة الماضية "كانت الأكثر وحشية على البلاد"، متهماً القوات الروسية بقصف البنية التحتية والمنشآت المدنية في البلاد.

كما قال إن القوات الروسية هاجمت كل شيء حتى سيارات الإسعاف.

"مستعدون للحوار"

إلى ذلك، أكد زيلينسكي أن بلاده ما زالت ترغب في الحوار مع روسيا في أي مكان لم يظهر العداء ضدها.

جاء ذلك، فيما تمكنت الدبابات الروسية بعد أيام من الحصار من دخول مدينة خاركيف الواقعة شمال شرق أوكرانيا والتي تعد ثاني أهم مدينة في البلاد.

حصار بيرديانسك وخيرسون

وأعلن الجيش الروسي أيضاً أن قواته تحاصر مدينة بيرديانسك، وخيرسون (عاصمة مقاطعة خيرسون أوبلاست في الجنوب الأوكراني)، التي تعتبر مهمة لأنها تضم ميناءً على البحر الأسود ونهر دنييبر. وأضاف أن قواته تسيطر على غينتشيسك ومطار تشيرنوبايفكا.

بالتزامن، دفعت روسيا بمعدات عسكرية ثقيلة إلى داخل الحدود الأوكرانية خلال ساعات الليل الماضية.

الجيش الروسي
الجيش الروسي

كما كثفت القوات الروسية استهدافها لمواقع استراتيجية أوكرانية.

تسليح المدنيين

وكان الرئيس الأوكراني دعا قبل أيام إلى تسليح المدنيين الأوكرانيين عبر تشريع أقره البرلمان، لمواجهة الهجوم الروسي، بالإضافة إلى استدعاء الاحتياط وفرض التجنيد الإجباري على الشباب.

يذكر أن العملية العسكرية الروسية على الأراضي الأوكرانية كانت انطلقت فجر الخميس الماضي (24 فبراير) بعد توترات غير مسبوقة بين البلدين.

ما دفع الدول الغربية (الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة) إلى فرض عدة عقوبات على موسكو، طالت المصارف والأثرياء المقربين من الكرملين، وحتى الرئيس فلاديمير بوتين، ووزير خارجيته سيرغي لافروف.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة