روسيا و أوكرانيا

ألمانيا: لا حل عسكرياً في أوكرانيا ويجب تغليب الحوار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أكد السفير الألماني في القاهرة فرانك هارتمان، أن لا حل عسكريا في أوكرانيا ويجب تغليب الحوار.

وقال في اتصال مع "العربية"، إن الرئيس الروسي هو من بدأ الحرب في أوكرانيا، وهو من عليه أن يوقفها، مضيفاً "لن نعطي بوتين المبرر لحرب شاملة".

كما أوضح أن الناتو ليس جزءا من النزاع، ولا يوجد أي مبرر لموسكو في هذا التصعيد العسكري.

كذلك، أوضح أن بلاده تدعم أوكرانيا بكل الأشكال لكنه أكد أن ألمانيا ترفض تسليم كييف طائرات لمنع التصعيد.

وأضاف "نعمل الآن على بدائل لواردات الغاز من روسيا".

هذا وتعتزم ألمانيا التخلي عن الفحم والنفط الروسي بحلول نهاية العام الجاري، وفقاً لما أعلنه وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك، أمس السبت.

يذكر أن المستشار الألماني أولاف شولتز، أكد قبل يومين، أن بلاده لن ترسل طائرات حربية لمساعدة كييف.

كما أوضح خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، في مقر المستشارية ببرلين، أن ألمانيا قدّمت جميع أنواع المواد الدفاعية، وأرسلت أسلحة وأعلنت عنها، إلا أن الطائرات الحربية لم ولن تكون جزءًا منها، مؤكداً رفض بلاده إرسال مقاتلين حتى للقتال هناك.

وأتى هذا التصريح وسط جدل كبير حول إمداد أوكرانيا التي تعيش منذ 24 فبراير الماضي تحت وطأة العملية العسكرية التي أطلقها الكرملين على أراضي الجارة الغربية، بالأسلحة.

ومنذ انطلاق العملية العسكرية الروسية على أوكرانيا، بلغ التوتر بين موسكو والغرب حدا غير مسبوق.

فقد استنفرت تلك العملية دول الناتو أمنيا، كما فرضت عشرات الدول آلاف العقوبات على الروس، طالت شركات ومصارف وأثرياء وسياسيين أيضا، على رأسهم بوتين ووزير خارجيته سيرغي لافروف، وغيرهما كثر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.