روسيا و أوكرانيا

زيلينسكي يدعو بايدن لتصنيف روسيا دولة راعية للإرهاب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

كشفت مصادر مطلعة، اليوم الجمعة، أن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، ناشد الرئيس الأميركي جو بايدن بشكل مباشر أن تدرج الولايات المتحدة روسيا على لائحة "الدول الراعية للإرهاب".

وأضافت المصادر أن بايدن لم يعد باتخاذ إجراءات محددة في هذه المكالمة الهاتفية، بحسب صحيفة "واشنطن بوست".

ونقلت الصحيفة عن مذكرة للخارجية الأميركية أن هذا الوصف يمكن أن يطلق على أي دولة "تقدم باستمرار دعما لأنشطة الإرهاب الدولي".

يشار إلى أن القائمة حاليا تضم أربع دول هي كوريا الشمالية وكوبا وإيران وسوريا.

في موازاة ذلك، جدد رئيس أوكرانيا قلقه بشأن احتمال استخدام روسيا أسلحة نووية تكتيكية ضد بلاده، وقال إن على العالم أن يقلق إذا استخدمت روسيا أسلحة نووية أو كيماوية في أوكرانيا.

برلمان أوكرانيا يصنف روسيا "إرهابية"

وكان برلمان أوكرانيا، قرر أمس الخميس، تصنيف روسيا "دولة إرهابية"، كما حظر استعمال رموز تستخدمها القوات الروسية في العملية العسكرية في أوكرانيا.

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ ف ب)
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ ف ب)

وقالت وكالة الأنباء الأوكرانية إن الرمزين المحظورين هما "Z" و"V". وأضافت "تم تصنيف روسيا دولة إرهابية يستهدف نظامها السياسي الإبادة الجماعية للشعب الأوكراني، وممارسة التدمير والقتل الجماعي للمواطنين الأوكرانيين، وارتكاب جرائم دولية ضد الإنسانية، واستخدام أساليب محظورة في الحرب وتدمير البنية التحتية".

"إبادة جماعية"

كما صوّت البرلمان الأوكراني على قرار يوصّف أعمال الجيش الروسي في أوكرانيا بـ"الإبادة الجماعية"، بحسب حسابه على تليغرام.

وأشار النص الذي أقر بغالبية 363 صوتا إلى أن "أفعال روسيا تهدف إلى إبادة الشعب الأوكراني بشكل منهجي وحرمانه من حق تقرير المصير ومن تطور مستقل".

يذكر أنه منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية في 24 فبراير، لم يتوقف الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي وقادة الغرب عن اتهام روسيا بتنفيذ إبادة جماعية وارتكاب مجازر في المدن الأوكرانية، الأمر الذي تنفيه موسكو بشكل قاطع.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة