روسيا و أوكرانيا

الدفاع الأوكرانية: موسكو تقتحم مصنع آزوفستال

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

عادت مجدداً إلى الواجهة آخر قلاع مدينة ماريوبول الساحلية جنوب شرق أوكرانيا. فقد أعلنت وزارة الدفاع الأوكرانية، اليوم الاثنين، أن قوات روسية مدعومة بالدبابات والمدفعية تجري عمليات اقتحام لمصنع آزوفستال للصلب حيث يتحصن آخر المدافعين عن المدينة.

وفيما لم يدلِ المتحدث باسم وزارة الدفاع أولكسندر موتوزيانيك بمزيد من التفاصيل، لكنه قال إن قاذفات صواريخ روسية قد تشن هجمات في المستقبل، ولم يقدم دليلا على ذلك، وفق "رويترز".

روسيا نفت مراراً

وكانت روسيا نفت في السابق تأكيدات المسؤولين الأوكرانيين عن محاولتها اقتحام المنشأة المترامية الأطراف على بحر آزوف، حيث يحتمي آخر المقاتلون الأوكران من كتيبة آزوف، مع بعض المدنيين

آزوفستال (أ ف ب)
آزوفستال (أ ف ب)

ومنذ أيام حذرت السلطات الأوكرانية من تكثيف الهجمات الروسية على الموقع، الذي لا يزال يتحصن فيه مئات المقاتلين.

وكانت الحكومة الأوكرانية أعلنت أمس الأحد، تفريغ مجمع آزوفستال من المدنيين بعد أسابيع من الحصار، إلا أنها أشارت إلى بقاء عدد من المقاتلين العالقين في الموقع الصناعي الضخم، مؤكدة أن وضعهم صعب للغاية..

يذكر أنه منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية على الأراضي الأوكرانية، في 24 فبراير الماضي، شكلت مدينة ماريوبول هدفا استراتيجيا للقوات الروسية، لاسيما أن السيطرة عليها تفتح طريقاً وممراً برياً بين الشرق الأوكراني والجنوب حيث شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا إلى أراضيها عام 2014.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة