بصاروخ انزلاقي وقنابل ذكية.. اغتالت إسرائيل الجعبري في غزة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

اغتالت إسرائيل قائد "قوات سرايا القدس" التابعة لـ"الجهاد الإسلامي" في اللواء الشمالي من قطاع غزة، تيسير الجعبري، في بداية الهجوم الإسرائيلي على القطاع يوم الجمعة الماضي، واستخدمت في تلك العملية سلاحين جديدين لتدمير الشقة ومن فيها، بينها قنابل ذكية، وفق ما سرّبت مصادر عسكرية إسرائيلية رفيعة.

وقالت المصادر إن معلومات استخبارية دقيقة عن وجود الجعبري في الشقة، وصلت في الساعة الثامنة من مساء يوم الخميس، وعندما تأكد النبأ، تقرر الإعداد لتصفيته، وفق تقرير صحيفة "الشرق الأوسط".

إذ تبين أنه يعيش منذ أيام في شقة تقع في الطابق السادس من برج فلسطين في غزة، وهو عبارة عن عمارة من 14 طابقاً تحتوي على 28 شقة رحبة.

خريطة العمارة والشقق

وقد حصلت الاستخبارات على الخريطة الهندسية للعمارة والشقق التي تحتويها، بما في ذلك معلومات عن سُمك السطح وكمية الحديد في الباطون ونوعية الحجارة المبنية منها الجدران وغير ذلك، ووضعت خطة الاغتيال على أساسها.

إلى ذلك، وبحسب تلك التسريبات، تم التأكد من أن الجعبري موجود في الشقة مع أحد مساعديه، وتقرر استخدام الأسلحة الجديدة التي تضمن أن يكون الضرر قليلاً على سكان العمارة (على حد تعبير التسريب).

ووفق أحد المسؤولين، أوضح أنه "في العادة كنا نستخدم أسلوب تحذير للمواطنين المدنيين بأن يغادروا العمارة قبل دقائق".

صاروخ محمل بالمتفجرات

وأضاف "لكن في هذه الحالة، لم يتم التحذير حتى لا تنكشف العملية ويهرب. فقامت طائرة حربية مقاتلة، بإرسال صاروخ ثقيل يحمل طناً من المتفجرات يتميز بخصائص تكنولوجية انزلاقية نوعية، فلا يضرب بخط مستقيم بل وفق الزوايا التي تحددها وحدة التصفيات في سلاح الجو".

كما تابع قائلاً "قد تم توجيهها نحو أرضية الشقة السابعة، القائمة فوق شقة الجعبري، لغرض إسقاط السقف فوق رأسه، وفي الوقت نفسه تم قذف خمس قنابل ذكية تنفجر كل منها في نطاق ضيق بحيث تصيبه هو ومن معه في الغرفة. وهكذا تمت تصفيته، وأُصيب معه 15 شخصاً من سكان العمارة. وقد استغرقت عملية الاغتيال هذه 170 ثانية".

شقة الجعبري في غزة (أ ب)
شقة الجعبري في غزة (أ ب)

يشار إلى أن المعروف أن أحد أهداف العمليات الحربية الإسرائيلية، التي تحرص عليها قيادة الجيش بشكل دائم، هو تجربة أسلحة جديدة لبيعها فيما بعد كأسلحة مجربة.

وفي سنة 2021، بلغ دخل إسرائيل من بيع الأسلحة والخبرات الأمنية 11.3 مليار دولار، بزيادة 18 في المائة عن سنة 2020 وبزيادة 30 في المائة عن سنة 2019.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.