روسيا و أوكرانيا

بريطانيا: روسيا في وضع هش وأوكرانيا ستستعيد أراضيها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

بينما طوى النزاع الروسي الأوكراني شهره السادس، مفتتحاً السابع فوق جثث عشرات الآلاف من القتلى والملايين من النازحين، فضلاً عن أزمات اقتصادية في أنحاء العالم، رأى وزير الدفاع البريطاني بن والاس، أن روسيا في وضع "هش للغاية" بعد 6 أشهر من الحرب في أوكرانيا.

وأعرب والاس في تصريحات لراديو 4 التابع لهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، عن اعتقاده بأن أوكرانيا يمكن أن تستعيد أراضيها قريبا، وفقا لما نقلته "صحيفة إندبندنت".

إلى دونباس

كما تابع أنه وبعد فشل روسيا في الاستيلاء على كييف، باتت القوات الروسية تحتشد في دونباس بشرق أوكرانيا.

جاء ذلك بينما تراجعت العمليات العسكرية في أوكرانيا، بينما أكدت روسيا أن السبب يعود لحرصها على المدنيين.

في حين اعتبر وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، اليوم الأربعاء، أن تباطؤ وتيرة الحملة العسكرية متعمد ومدفوع بضرورة تقليل الخسائر في صفوف المدنيين.

كما أضاف خلال اجتماع لوزراء دفاع منظمة شنغهاي للتعاون المنعقد في أوزبكستان: "إن كل الجهود تُبذل لتجنب الخسائر في صفوف المدنيين، وهذا يبطئ بالطبع وتيرة الهجوم، لكننا نفعل ذلك عن عمد"، بحسب ما نقلت رويترز.

لا تقدّم يذكر

يأتي هذا فيما لم تحقق الجهود العسكرية الروسية على الأراضي الأوكرانية في الأشهر الأخيرة، تقدماً يذكر إلا في شرق البلاد، بعد تراجع قوات كييف في الأسابيع الأولى من النزاع.

يشار إلى أن النزاع الذي انطلق في 24 فبراير الماضي بين الطرفين دخل شهره السابع اليوم، وسط تكهنات بأن يطول أشهراً بعد، بينما تتباطأ المعارك شرقاً وجنوباً، بعد تقدم سابق للقوات الروسية في إقليم دونباس، وتقدمها في بعض المدن جنوبا، ومن ثم تراجعها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.