أردوغان رداً على تسليح اليونان جزراً في بحر إيجه: جاهزون

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الجمعة، أن بلاده اتخذت التدابير اللازمة تجاه قيام اليونان بخطوات لتسليح جزر في بحر إيجه.

كما أضاف قائلاً في تصريحات نشرها تلفزيون (تي.آر.تي) التركي "كل شيء جاهز وسنتخذ خطواتنا بناء على ذلك".

وأشار الرئيس التركي إلى أن وزير الدفاع خلوصي آكار يبحث هذه القضية حاليا مع نظرائه بحلف شمال الأطلسي (الناتو).

حوار ثنائي

وكان أردوغان طالب الاتحاد الأوروبي الاثنين الماضي بدعوة اليونان إلى حوار ثنائي مع تركيا، وجدد في تصريحات عقب ترؤسه اجتماع مجلس الوزراء التركي في أنقرة، رغبة بلاده في إيجاد حل لمشاكل شرق المتوسط وبحر إيجه في إطار القانون الدولي.

وقال "ننتظر من الاتحاد الأوروبي دعوة اليونان إلى حوار على أساس ثنائي بدلاً من دعم المبادرات غير العادلة وغير القانونية بهذا الشأن".

سفينة يونانية قبالة جزيرة ليسبوس - رويترز
سفينة يونانية قبالة جزيرة ليسبوس - رويترز

وتصاعد التوتر بشدة بين البلدين الجارين العضوين في حلف شمال الأطلسي (الناتو) في الفترة الأخيرة؛ بسبب ما أعلنته تركيا من مضايقات من جانب الطيران الحربي اليوناني لطيرانها الحربي في أجواء بحر إيجه عقب المشاركة في مهام تابعة للناتو في 23 أغسطس الماضي، ثم قيام اليونان بنقل 23 مدرعة أميركية إلى جزيرة ليسبوس و18 مدرعة أخرى إلى جزيرة ساموس، يومي 18 و21 سبتمبر الماضي.

وهو ما احتجت عليه تركيا في 26 سبتمبر (أيلول) لدى اليونان والولايات المتحدة؛ باعتبار الجزيرتين من الجزر ذات الوضع العسكري بحسب الاتفاقات الدولية، ولا يمكن تسليحهما بحسب اتفاقيتي لوزان وباريس للسلام.

يذكر أن الدولتين العضوين في الناتو، تتنازعان منذ سنوات طويلة حول عدد من الملفات الإشكالية لاسيما الحدود البحرية والجوية ومسألة قبرص، وملف التنقيب واللاجئين وغيرها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة