روسيا و أوكرانيا

بعد زيارة زيلينسكي.. أوكرانيا تعلن انسحاب روسيا من مدينة قرب خيرسون

نفى مسؤول عينته موسكو أن تكون القوات الروسية قد انسحبت من المدينة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

ذكر الجيش الأوكراني، الخميس، أن القوات الروسية انسحبت من مدينة نوفا كاخوفكا الواقعة على الجهة المقابلة من نهر دنيبرو في منطقة خيرسون في جنوب أوكرانيا.

وقالت وزارة الدفاع الأوكرانية عبر تليغرام: "في 22 آذار/مارس 2023 (الأربعاء) غادرت كل وحدات جيش الاحتلال المنتشرة في نوفا كاخوفكا في منطقة خيرسون"، نقلا عن فرانس برس.

وتقع نوفا كاخوفكا، التي كان عدد سكانها قبل الهجوم الروسي 45 ألفا، شمال شرق مدينة خيرسون، التي انسحب منها الروس في نوفمبر 2022 للانتقال إلى الضفة المقابلة من نهر دنيبرو.

والمدينة أيضا قريبة من سد كاخوفكا الكهرومائي، الذي سيطر عليه الروس في بداية هجومهم على أوكرانيا نهاية فبراير 2022.

هذا ونفى مسؤول عينته موسكو أن تكون القوات الروسية قد انسحبت من المدينة المذكورة في منطقة خيرسون.

وقال فلاديمير سالدو على تليغرام: "أعلن رسميا أن كل العسكريين الروس في نوفا كاخوفكا وكذلك في مناطق أخرى على الضفة اليسرى لنهر دنيبرو لا يزالون في مواقعهم".

وفي وقت سابق، نشر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم الخميس، لقطات من زيارة قام بها لمنطقة خيرسون بجنوب البلاد، حيث تعهد "باستعادة كل شيء" من الروس.

ودفع هجوم مضاد أوكراني أواخر العام الماضي، القوات الروسية للانسحاب من خيرسون بعد أشهر من سيطرتهم عليها.

وزار زيلينسكي خصوصاً بلدة بوساد-بوكروفسكي التي تعرضت لدمار كبير وسيطر عليها الروس حتى انسحابهم في خريف 2022، بحسب صور نشرتها الرئاسة الأوكرانية.

كما زار زيلينسكي محطة لتوليد الكهرباء تضررت خلال القصف الذي استهدف منشآت الطاقة الأوكرانية طوال فصل الشتاء.

وأوضح حساب الرئاسة على تلغرام أن هذه الجولة ركّزت على إعادة الإعمار في منطقة خيرسون حيث ترأس زيلينسكي اجتماعا حول هذا الموضوع.

وسيطرت روسيا منذ بداية الحرب في فبراير 2022، على جزء كبير من منطقة خيرسون بما فيه عاصمتها التي تحمل الاسم نفسه.

لكنّ هجوما مضادا أوكرانيا أجبر القوات الروسية على الانسحاب من الجزء الشمالي والتراجع في نوفمبر الماضي إلى الجانب الآخر من نهر دنيبرو.

إلا أن المنطقة المحررة، وهي منطقة زراعية رئيسية في أوكرانيا، خصوصاً مدينة خيرسون، أصبحت هدفاً لقصف روسي منتظم.

وكان زيلينسكي قد زار أمس الأربعاء مواقع عسكرية قرب مدينة باخموت الواقعة على خطّ المواجهة في شرق أوكرانيا، حيث وعد بتحقيق انتصار عسكري على روسيا.

وتفقد الرئيس الأوكراني قواته في أقرب مكان من الجبهة قرب باخموت ثم في خاركيف. وظهر زيلينسكي في فيديو خلال لقائه جنوداً في مستودع، حيث كان يقلّدهم أوسمة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة