فيديو البرهان في مقر القيادة.. رسالة رد على "البدروم"!

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

منذ اندلاع المعارك منتصف الشهر الماضي بين قائد الجيش السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان وقائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو، يتقاذف الطرفان الاتهامات وسط حرب إعلامية مستعرة.

إلا أن عبارة "البدروم" و"تحت ظل الشجرة" يبدو أنها استفزت قائد الجيش، فأتى الرد سريعا، اليوم الأربعاء، بفيديو بين أنصاره أمام مقر قيادة القوات البرية.

فقد أراد البرهان توجيه رسالة واضحة لغريمه دقلو الذي "تبجح" بأن قواته في وضع مريح تمارس مهامها من تحت ظل شجرة"، مفادها "نحن في الميدان أيضا"!

"لن أتركه إلا على نعش"

مؤكداً في ذلك ما قاله سابقاً في مقابلة مع العربية في أبريل/نيسان الماضي، إنه موجود في مركز القيادة ولن يتركه إلا على نعش، على حد تعبيره.

وجاءت رسالة البرهان رداً على بيان قوات الدعم السريع، الذي نشر اليوم وعلق فيه على قرار التعديلات في قيادة قوات الشرطة، والتي استخدم فيها عبارة "البدروم".

ومبنى القيادة العامة للجيش الذي ظهر فيه البرهان اليوم، يتنافس الطرفان للسيطرة عليه، حيث تعرض لهجوم في وقت سابق نجا فيه البرهان من الموت.

يضم مباني مهمة

ويضم هذا المقر عدة مبانٍ مهمة، منها مبنى المخابرات ومبانٍ سكنية لإقامة عدد من الدبلوماسيين وموظفي الخدمة المدنية، ومنهم قائد قوات الدرك.

كما يضم بيت الضيافة الذي يقيم فيه عادة القائد العام للقوات المسلحة، وكان يقيم فيه الرئيس السابق عمر البشير.

ويقع مقر القيادة بالقرب من منطقة المطار التي تربطها مداخل عدة مع مبنى القيادة العامة.

وتعرض المبنى منذ بداية الاشتباكات منتصف الشهر الماضي إلى هجمات عدة أدت إلى نشوب حريق في مبنى قيادة القوات البرية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.