روسيا و أوكرانيا

زيلينسكي: مستقبلنا بالاتحاد الأوروبي.. ومستعدون للانضمام للناتو

الرئيس الأوكراني يزور مولدوفا ويؤكد أن كييف تنتظر حلف الناتو ليكون مستعداً لضمها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

طالب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم الخميس، بضم بلاده ومولدوفا التي تستضيف قمة المجموعة السياسية الأوروبية، إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو) قائلا "كل شك نظهره هو خندق ستحاول روسيا احتلاله".

وقال زيلينسكي خلال لقاء للمجموعة السياسية الأوروبية في بولبواكا في شرق مولدوفا "يجب أن تكون كل الدول الأوروبية التي تتشارك حدودا مع روسيا والتي لا تريد أن تأخذ روسيا جزءا من أراضيها، أعضاء كاملي العضوية في الناتو والاتحاد الأوروبي".

وفي وقت سابق من اليوم، قال زيلينسكي خلال زيارة لمولدوفا، إن بلاده مستعدة لتكون جزءا من حلف شمال الأطلسي "الناتو"، وإن كييف تنتظر التكتل الدفاعي ليكون مستعداً لضمها.

كما كرر رغبة أوكرانيا في الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، وذلك إثر وصوله إلى مولدوفا التي تقع على الحدود مع بلاده لحضور قمة تجمع أكثر من 40 زعيماً أوروبياً.

ومن المقرر أن تظهر القمة الدعم للبلدين، أوكرانيا ومولدوفا، في وقت تستعد فيه كييف لشن هجوم مضاد على القوات الروسية.

وقال زيلينسكي وبجواره مايا ساندو رئيسة مولدوفا: "ندعم مولدوفا وشعبها في تكاملهم مع الاتحاد الأوروبي. لقد ساندتم شعبنا ولاجئينا الذين فروا في أول أيام الحرب ولن ننسى ذلك أبداً".

وأضاف: "مستقبلنا في الاتحاد الأوروبي. أوكرانيا مستعدة أيضاً للانضمام لحلف شمال الأطلسي".

وتستضيف مولودوفا قمة الجماعة السياسية الأوروبية في قلعة تبعد نحو 20 كيلومتراً عن الأراضي الأوكرانية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة