روسيا و أوكرانيا

أوكرانيا: روسيا فجّرت سد كاخوفكا لمنع هجوم في الجنوب

يتبادل الطرفان الاتهامات بقصف المدنيين أثناء عمليات الإنقاذ التي تجري في أعقاب تفجير السد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

قالت هانا ماليار، نائبة وزير الدفاع الأوكراني، اليوم الأحد، إن القوات الروسية نسفت سد كاخوفكا لمنع القوات الأوكرانية من التقدم في منطقة خيرسون بجنوب أوكرانيا.

واتهمت أوكرانيا القوات الروسية بتفجير السد من داخل محطة الطاقة الكهرومائية الملحقة به. ويخضع الموقع لسيطرة موسكو منذ الأسابيع الأولى للغزو الروسي لأوكرانيا في فبراير شباط من العام الماضي.

واتهمت موسكو أوكرانيا بتفجير السد. ويتبادل الطرفان الاتهامات بقصف المدنيين في أثناء عمليات الإنقاذ التي تجري في أعقاب تفجير السد.

وقالت ماليار عبر تطبيق تليغرام "يبدو أن انفجار محطة الطاقة الكهرومائية في كاخوفكا حدث بهدف منع قوات الدفاع الأوكرانية من شن هجوم في قطاع خيرسون".

وأضافت أن التفجير، الذي تسبب في فيضان هائل غمر البلدات والقرى وحاصر السكان وجرف منازل بأكملها، كان يهدف أيضا إلى إتاحة الفرصة لنشر قوات الاحتياط الروسية في منطقتي زابوريجيا وباخموت.

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قال أمس السبت، إن هجوما مضادا وعمليات دفاعية تجري في أوكرانيا، لكن لم يذكر تفاصيل.

وقال متحدث عسكري إن القوات الأوكرانية التي تشن هجوما مضادا على القوات الروسية تقدمت حتى مسافة 1400 متر في عدد من مناطق خط الجبهة بالقرب من مدينة باخموت الواقعة بشرق البلاد.

وذكرت القوات البرية الأوكرانية، اليوم الأحد، أن جنودا من أحد الألوية حرروا قرية بلاهوداتني في منطقة دونيتسك.

ولم تذكر تفاصيل لكن مقطع فيديو نشرته أظهر عدة جنود أوكرانيين يرفعون علم بلادهم من نافذة مبنى متضرر بشدة.

وقالت القوات على فيسبوك "قاوم الغزاة حتى النهاية، لكنهم لم يتمكنوا من الصمود أمام هجوم الجنود البواسل".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة