القارب أبحر من ليبيا إلى إيطاليا.. مصرع 78 مهاجراً قبالة اليونان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قضى 78 شخصاً الأربعاء، في غرق مركب يقل "مئات" المهاجرين قبالة سواحل جنوب غرب اليونان في واحد من أسوأ حوادث الغرق في هذا البلد.

وأعلن خفر السواحل أن مركب الصيد الذي كان يحمل الضحايا انقلب في المياه الدولية قبالة شبه جزيرة بيلوبونيز اليونانية.

كما أضافوا أن عملية الإنقاذ الضخمة التي بدأت صباح الأربعاء أدت إلى إنقاذ 104 أشخاص نُقل أربعة منهم إلى مستشفى في بلدة كالاماتا في جنوب بيلوبونيز.

وصرّح مصدر في وزارة الهجرة لوكالة "فرانس برس" أن القارب كان ينقل "مئات" المهاجرين.

ولم يتم تقديم أي تفاصيل حتى الآن عن جنسية الضحايا وجنسهم وأعمارهم.

مهاجرون وصلوا إلى ميناء كالاماتا اليوناني بعد عملية إنقاذ عقب انقلاب قاربهم في عرض البحر - رويترز
مهاجرون وصلوا إلى ميناء كالاماتا اليوناني بعد عملية إنقاذ عقب انقلاب قاربهم في عرض البحر - رويترز

لا سترات نجاة

وقال خفر السواحل إن المأساة وقعت ليل الثلاثاء الأربعاء على بعد 47 ميلا بحريا من بيلوس في البحر الأيوني، ولم يكن أي من ركاب قارب الصيد يرتدي سترة نجاة.

وكشفت سلطات الموانئ اليونانية في بيان سابق أن القارب شوهد بعد ظهر الثلاثاء من طائرة تابعة لوكالة مراقبة الحدود الأوروبية (فرونتكس)، لكن المهاجرين الذين كانوا على متنه "رفضوا أي مساعدة".

من عمليات الإنقاذ للمهاجرين في اليونان - رويترز
من عمليات الإنقاذ للمهاجرين في اليونان - رويترز

من ليبيا إلى إيطاليا

إضافة إلى زوارق شرطة الميناء، شاركت في عملية الإنقاذ فرقاطة من البحرية اليونانية وطائرة ومروحية من سلاح الجو وست سفن كانت تبحر في المنطقة.

وتفيد المعلومات الأولية التي أعلنتها السلطات أن القارب أبحر من ليبيا في اتجاه إيطاليا.

ويصل إلى سواحل اليونان عادة مهاجرون ينطلقون من تركيا المجاورة سعيا لدخول الاتحاد الأوروبي.

مهاجرون يقفون على متن قارب صيد في  بعد عملية إنقاذ قبالة جزيرة باليونان- أرشيفية من رويترز
مهاجرون يقفون على متن قارب صيد في بعد عملية إنقاذ قبالة جزيرة باليونان- أرشيفية من رويترز

أعلى عدد من الخسائر البشرية

وشهدت اليونان العديد من حوادث غرق قوارب المهاجرين التي غالبا ما تكون متداعية ومحملة أكثر من طاقتها، لكن هذا أعلى عدد من الخسائر البشرية منذ حادثة سابقة في 3 حزيران/يونيو 2016 قضى خلالها وفُقد ما لا يقل عن 320 مهاجرا.

ففي تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، خلّف غرق مركبين في اليوم نفسه في بحر إيجه ما لا يقل عن 21 قتيلا والعديد من المفقودين.

مراكب منكوبة

وغرقت العديد من المراكب في بحر إيجه، وكثيرا ما تتهم منظمات غير حكومية ووسائل إعلام أثينا بإبعاد المهاجرين في البحر منعا لوصولهم إلى اليابسة حيث يقدمون طلبات لجوء.

إلى جانب هذا الطريق البحري، يحاول مهاجرون المرور مباشرة إلى إيطاليا عن طريق عبور البحر الأبيض المتوسط من جنوب شبه جزيرة بيلوبونيز وجزيرة كريت.

منذ بداية العام، غرق 44 شخصا في شرق البحر الأبيض المتوسط، وفق المنظمة الدولية للهجرة. والعام الماضي، بلغ عدد المهاجرين الغرقى 372.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.