باكستان

باكستان: إقالة 3 ضباط كبار ومحاكمة 102 شخص بسبب الاضطرابات

اندلعت إثر توقيف عمران خان بتهمة الفساد أمام محكمة إسلام أباد العليا في 9 مايو أعمال عنف دامية في الشوارع أشعل فيها آلاف من أتباعه النار في مبان عسكرية واشتبكوا مع الشرطة في عدة مدن

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال الجيش الباكستاني، اليوم الاثنين، إن أكثر من 100 شخص يحاكمون أمام محاكم عسكرية على خلفية الاضطرابات المدنية التي اندلعت بعد توقيف رئيس الوزراء السابق عمران خان الشهر الماضي، فيما تم فصل ثلاثة من ضباطه.

وقال المتحدث العسكري اللواء أحمد شريف تشودري، إن 102 ممن وصفهم بـ"الأنذال" يحاكمون أمام المحاكم العسكرية "على صلة بهذه القضايا".

مادة اعلانية

واندلعت إثر توقيف خان بتهمة الفساد أمام محكمة إسلام أباد العليا في 9 مايو، أعمال عنف دامية في الشوارع أشعل فيها آلاف من أتباعه النار في مبان عسكرية، واشتبكوا مع الشرطة في عدة مدن.

وقال تشودري إن ثلاثة ضباط، أحدهم برتبة جنرال، أقيلوا بعد أن "فشلوا في الحفاظ على سلامة وحرمة" ممتلكات الجيش خلال الاضطرابات.

وقال إنه تم اتخاذ "إجراءات تأديبية صارمة" بحق 15 شخصاً آخرين، من بينهم ثلاثة برتبة ميجور جنرال وسبعة برتبة بريغادير.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.