فيديو وصور

مقتل شخص وإصابة اثنين.. انفجارات تهز القرم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعدما كثفت كييف هجماتها على شبه جزيرة القرم، التي شهدت حوادث أمنية عدة خلال الأشهر الماضية، عاد التوتر إلى شبه الجزيرة المعروفة.

انفجارات وحرائق

فقد قتل شخص وأصيب اثنان آخران بجروح في الهجوم الأوكراني الذي استهدف ميناء فيودوسيا في شبه جزيرة القرم الثلاثاء، حسبما أفاد حاكم المنطقة سيرغي أكسيونوف.

وقال أكسيونوف عبر تطبيق تليغرام، إن شخصاً قتل وأُصيب آخران في هجوم أوكراني على فيودوسيا، مضيفاً أنّ مباني تضرّرت أيضاً وتمّ إجلاء سكانها.

وأضاف أن أوكرانيا شنت هجوما على بلدة فيودوسيا في شبه جزيرة القرم، مما أدى إلى نشوب حريق في منطقة الميناء.

كما أشار إلى أنه تم تطويق منطقة الميناء، لافتا إلى توقف التفجيرات حيث تم احتواء الحريق، مؤكداً أن جميع هيئات الطوارئ ذات الصلة موجودة في الموقع، حيث يتم إجلاء سكان العديد من المنازل.

إلى ذلك، أظهرت لقطات، نشرتها عدة وكالات أنباء روسية عبر قنواتها على تليغرام، انفجارات قوية وحرائق فوق منطقة الميناء.

وذكرت وسائل إعلام روسية عبر تطبيق تليغرام أنه أمكن سماع دوي انفجارات قوية في الساعات الأولى من يوم الثلاثاء فوق بلدة فيودوسيا في شبه جزيرة القرم على ساحل البحر الأسود.

منطقة هامة

يشار إلى أن روسيا كانت ضمت شبه جزيرة القرم من أوكرانيا في عام 2014 في خطوة قوبلت بإدانة كبيرة.

ومع ازدياد الهجمات الأوكرانية عليها خلال الفترة الماضية، بنى الجيش الروسي دفاعات مضادة للدبابات في شرق شبه الجزيرة، بعيداً عن الخطوط الأمامية جنوب أوكرانيا بل بالقرب من الأراضي الروسية المعترف بها دولياً والتي قد تكون مهددة إذا اجتاح الأوكرانيون شبه الجزيرة.

كما استخدمت موسكو شبه الجزيرة لمهاجمة البر الرئيسي لأوكرانيا طوال الأشهر التي تلت بدء العملية العسكرية الروسية في فبراير 2022.

في حين تعهدت كييف مراراً وتكراراً باستعادة شبه جزيرة القرم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.